فضل الله برمة : سانتهج استراتيجية الصادق المهدي في التعامل مع القضايا السياسية

 الخرطوم ـ الحاكم نيوز
طالب رئيس حزب الأمة القومي المكلف اللواء فضل الله برمة ناصر، بأن تكون مشاركة الأحزاب في الحكومة  الانتقالية المرتقبة، حسب  الحجم والتأثير والعطاء والارث السياسي. 
ويعقد المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير ـ التحالف الحاكم ـ  أعلى سُلطة في الحرية والتغيير ـ اجتماعاً اليوم لمناقشة ما توصلت إليه اللجان التي شكلها في وقت سابق  بشأن تشكيل المجلس التشريعي والحكومة الإنتقالية  ومجلس الشركاء الحكم.
وكشفت مصادر حكومية، عن مطالبة حزب الأمة القومي، من رئيس الوزراء عبد الله حمدوك بصورة رسمية، بخمس حقب وزارية لصالح الحزب في التشكيل الوزاري الجديد، وقالت المصادر، إن الحزب طلب وزارتي المالية ورئاسة شؤون الوزراء بصورة خاصة.
وفي السياق قطع برمة في حديثه لـ(حكايات)، بأن الحزب لم يسمي عدد محدد من الوزارات  للمشاركة في الحكومة المرتقبة تشكيلها، وتابع “الحزب يطالب بحقه، ويمكن أن تكون أكثر  (5 ) وزارات حسب الحاجة“، وأضاف “طلبنا بإن يخذ كل ذو حق حقه حسب القدرة والحجم والتأثير  والعطاء  والارث  السياسي . 
فيما أشار رئيس حزب الأمة القومي، بأنه يتعامل  مع القضايا السياسية  الراهنة  بنفس النهج  والاستراتجيات التي كان يستخدمها  الراحل الصادق المهدي في التعاطي معها، مع مراعاة  المستجدات التي تحدث. 
وأوضح برمة، بأنه يعمل بمبدأ التشاور  والمؤسسية  في إتخاذ القرارات، كما يفعل الصادق المهدي بمشاورة المختصيين والتفاكر معهم في أي قضية مطروحة. 
وقرر حزب الأمة في 23 أبريل الفائت تجميد نشاطه في أجسام الحرية والتغيير، بسبب خلافات حول الإصلاحات التي تقترح بتنفيذها في الائتلاف العريض، ومع ذلك واصل مناديب للحزب المشاركة في اجتماعات التحالف.

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق