علم الهدى أحمد عثمان يكتب : برهان .. السودان

قائد الجيش .. صمام الأمان ..
والما عاجبه .. يشوفلو بلد تان ..
ويتجنس بهوية بلد أخرى ويصير هوان لبلده خوَّان .
ويلحق بركب دعاة الحرية خدام الإستعمار عبدة الدولار واليورو كمان ..
حرية ثمنها زعزعة الأوطان وطمس القيم .. يا خاين يا زنديق .. يا عميل يا جبان ..؟!!.
البرهان قائد ملهم بلا جدال ..
قائد عظيم رغم قساوة الزمن وجسامة الإحن والمحن الحسية والمعنوية .. وضخامة التحديات وكثرة المؤامرات .. والكبير كبير ..
وبغاث الطير تدفعه بالمخلب الغض والجناح القصير ..
_________لا للعمالة لا للخيانة ..
—————- سير يا برهان ..
قشة ما بتعتر ليك للامانة ..

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى