عادل عوض يكتب في زوايته (خطوط) … الشرق رواندا أخرى

في المؤتمر الصحفي لنظار البني عامر والحباب الذي عقد امس بالخرطوم كان اللافت فيه الحضور الكبير لشباب البني عامر. كثيرون منهم درست معهم بجامعة كسلا عايشتهم اعرف سماحة خلقهم وتدينهم الا ان هذه الفتنة التي اطلت بشرقنا الحبيب كادت ان تعصف بنسيجه الاجتماعي المتماسك وخلقهم حتى اضحت الآن تؤرق هاجس مستقبل شبابه الذين اصبح تمردهم واضحا على الواقع المرير الذي خلف من صراع المصالح بين تيارات ليس لهم بها لا ناقة ولا بعير كانت لغة التهديد الواضحة بانه إن لم يحسم ملف الضحايا والتعويضات وفق القانون فسوف يلجأون الى تدويل هذه القضية علي حسب تصريح دكتور عاصم المحامي ورئيس اللجنة القانونية لهذا المكون اعتقد الحل لا يتطلب كل هذا العناء من الدولة ويجب عليها فرض هيبتها وتمكين القانونيين والاجهزة العدلية وان يجري القانون مجراه حتى لا تكون سنة سيئة في اقليم او احتراب بين قبيلتين هذا الصراع شغل اهل الاقليم كثيرا وسوف يعطل عجلة الانتاج والتنمية ويركن في النفوس كهالة سوداء تحجب نور السماحة الاجتماعية وعلي الدولة ان تتعامل بحسم مع مروجي الاشاعات المضرة بالنسيج والسلم الاجتماعي وملاحقة الناشرين لها في مواقع التواصل الاجتماعي التي اصبحت بنشرها السالب مهددا حقيقيا وهنا اتفق مع حديث الاستاذ محمد علي وكيل ناظر البني عامر بالبحر الاحمر الذي قال ان ما يحدث في الشرق فتنة ومؤامرة، شركاؤها في الداخل والخارج والشرق هو نموذج للتعايش السلمي اذا الشرق انزلق فسوف ينزلق كل السودان وصانعو الاحداث لبسوها ثوب القبيلة وهي حوادث فردية والسبب في انتشارها الموبايل اذا لم يتم تدارك الازمات

وما حدث لنا هو غياب الدولة وتفعيل القانون وعدم انسجام شركاء الحكم في الشرق لان القضية قضية سياسية وذهب الا ان هذا الاحترام رغم الصبر والاذي ان لم يحل فسوف ينزلق الشرق الى احتراب اهلي مثل رواندا قديما.

ليتك شعبنا يفوت الفرصة علي من ارادوا للسودان شرا وان نتحد ويكون سوداننا رواندا الجديدة بالنمو الاقتصادي والامان.

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق