شــــــــوكــة حـــــــــوت – سنار والقرارات المعيبة – ياسر محمد محمود

ما تزال قضية المحاسبين والمراجعين بولاية سنار محل شد وجذب بين من يدعون أنهم قيادات للخدمة المدنية بالولاية والقيادة منهم براء وبعد أن أصدر المستشار عبدالمجيد الناير محمد المستشار القانونى لوزارة المالية قراراً بتاريخ ٢٧ / ٨ / ٢٠٢٠ والذى قضى بموجبه مراجعة قرارات لجنةإعادة هيكلة الخدمة المدنية وإزالة التشوهات وإعادة جميع الموظفين مقدمى الشكوى إلى وظائفهم بالإدارة العامة للمراجعة الداخلية مشيرا إلى أن قرار إعادة هيكلة الخدمة المدنية جاء مخالفاً للنص الصريح فى القانون وقام المدير العام لوزارة المالية والذى يشغل منصب الوزير بتوجيه المدير العام لديوان شؤون الخدمة للإجراء والإفادة بعد قرار المستشار القانون.

وبدلا من تنفيذ توجيهات الوزير المكلف وإمعانا فى إضعاف هيبة الوزير المكلف أمام العاملين بالوزارة لم تتم عملية تنفيذ قرار المستشار القانونى من قبل مدير ديوان شؤون الخدمة ورئيس لجنة إعادة الخدمة المدنية وتم نقل الصراع إلى مكتب الوالى فى تجاوز صريح للوزير المكلف بحجة أن قرار المستشار القانونى قرار معيب وسيهزم لجنة إعادة هيكلة الخدمة المدنية بالولاية لذلك نجد أن المدير التنفيذى لمكتب الوالى قد أصدر خطابا بتاريخ ٣٠ / ٩ / ٢٠٢٠ وجه فيه المدير عام القوى العامة بأن يسرى قرار لجنة إعادة الهيكلة بحسب توجيه الوالى ضاربا بقرارات المستشار القانونى عرض الحائط وتمت عملية مباركة لجنة إعادة الهيكلة لمدير شؤون الخدمة بالولاية من الوالى مباشرة من دون الإهتمام بالرأى القانونى وإلغاء دور الوزير المكلف.

وبصورة إدارية مشوهة ألغت تراتيبية العمل بولاية سنار وجعلت من وزير المالية وزيرا (مكلفتاً) وليس مكلفا بعد أن قام سليم عبدالله سليم مدير عام شؤون الخدمة بالولاية ورئيس لجنة إعادة الهيكلة بمخاطبة الوزير المكلف وأحال له خطاب المدير التنفيذى لمكتب الوالى الذى يحوى توجيه الوالى القاضى بعدم تنفيذ قرارات المستشار القانونى وعلى الوزير المكلف والسمع والطاعة مع العلم أن الوالى يفترض أن يخاطب الوزير ويقوم الوزير بمخاطبة مدير شؤون الخدمة وليس العكس لكن سخرية القدر جعلت مدير شؤون الخدمة أعلى من الوزير ويتعامل مع الوالى مباشرة ويصبح وزير المالية المكلف مجرد طرورة تتقاذفه أمواج اللامبالاة وعدم الإعتراف به كوزير محترم.

ويبقى السؤال المحير حقا كيف تجاوز مدير شؤون الخدمة وزير المالية وأوصل قرار المستشار القانونى وتوجيه الوزير المكلف بتاريخ ٢٧ / ٨ /٢٠٢٠ إلى مكتب الوالى وما هى الفتوى التى قام على إثرها الوالى بمخاطبة مدير شؤون الخدمة ملغيا دور الوزير المكلف ولم يعره أدنى إهتمام أم أن الوالى يرى أن مدير شؤون الخدمة فى نظره أفضل له من الوزير المكلف أم أن الوالى ومدير شؤون الخدمة يريدان أن يضعفا هيبة الوزير أمام المستشار القانونى للوزارة وأمام العاملين بوزارته أم أن هناك أمر دبر بليل طالما أن التراتيبية تقتضى أن يكون التعامل المباشر ما بين الوالى ووزير المالية ومن ثم يقوم الوزير بتوجيه مدير شؤون الخدمة للعمل بموجهاته.

نــــــــــص شــــــــوكــة

السادة المحاسبون والمراجعين بولاية سنار أعلموا أنه لا يضيع حقه من ورائه مطالب وأعلموا أن صفحة القانون واحدة عليكم تصعيد قضيتكم إلى الجهات العليا ودونكم محكمة العمل وديوان المظالم ولا تهتموا كثيرا بالقرارات السياسية فهى قصيرة العمر وغدا سيذهب الوالى فأنتم الثابت فى المعادلة والوالى هو المتغير.

ربــــــــع شــــــــوكــة

(ما ممكن بليد إياكل شاطر).

yassir.mahmoud71@gmail.com

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق