تجمع المهنيين يرحب بالاتفاق الذي تم بين حمدوك والحلو

اصدر تجمع المهنيين السودانيين بيانا صحفيا رحب فيه بإعلان المبادئ الذي تم توقيعه بالأمس بين السلطة الانتقالية والحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال و اعتبره “خطوة هامة على طريق السلام الشامل” :

سنحيا كرامًا بأوطاننا ونبني من العدل مستقبلًا

نشارك تغييرنا كلنا؛ على النفس ثوراتنا أولًا

إعلان المبادئ الذي تم توقيعه بالأمس بين السلطة الانتقالية والحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال خطوة هامة على طريق السلام الشامل تجد من جانبنا كل الترحيب، زانها تولي السلطة التنفيذية لهذه المحادثات التي تعتبر قفزة إلى الأمام على طريق السلام، الذي يتصدر أولويات الانتقال من سودان النخب والامتيازات إلى سودان المجموع.

نثمّن هذه الخطوة الكبيرة من جانب الحكومة ورئيس الوزراء ونرى فيها وصلًا للإعلان السياسي الذي وقّعه تجمّع المهنيين السودانيين مع الحركة الشعبية شمال في يوليو المنصرم؛ إذ يؤكد اتفاق الأمس أن بناء السلام والوحدة لابد أن يستند إلى أساس متين من المواطنة وصيانتها لكل السودانيين على قدم المساواة.

نتطلع لأن تتكلل هذه المفاوضات بالاتفاق الشامل وتمتد لتشمل رفقاء الكفاح في حركة تحرير السودان، حتى تضع حروب أبناء الوطن أوزارها وتدخل بلادنا مرحلة جديدة طال انتظارها، ونطوي معًا، بغير رجعة، صفحة دولة التمييز والاحتكار، وتنتظم بلادنا سحب التنمية والسلام

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق