أنصار الحلو يهتفون نعم للديمقراطية وفصل الدين عن الدولة

خرج العشرات من مناصري رئيس الحركة الشعبية لتحرير تحرير السودان جناح الحلو لاستقبال رئيس الوزراء عبد الله حمدوك الذي توصل لاتفاق مع رئيس الحركة عبد العزيز الحلو في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا

وحمل المتظاهرون لافتات ترحب بالديمقراطية وفصل الدين عن الدولة مؤكدين دعمهم للتحول الديمقراطي في السودان وتحقيق السلام في السودان

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق