المليشيا تقتل طبيب بالجزيرة بعد فشل إنقاذ احد عناصرها

كشفت منظمة أطباء حول العالم، عن قتل قوات الدعم السريع ثلاث أطباء بولاية الجزيرة، أحدهم قُتل بعد فشل عملية جراحية أُجريت لأحد عناصرها المصابين.

وارتكبت قوات الدعم السريع انتهاكات عديدة في ولاية الجزيرة التي سيطرت عليها في ديسمبر 2023، منها القتل والاغتصاب وتشريد المدنيين، حيث يشير نطاق الانتهاكات الواسع إلى إنها جرائم منظمة.

وقالت منظمة أطباء العالم، في بيان حصلت عليه “دارفور 24″، إن قوات الدعم السريع قامت بقتل الطبيب ( ا.ع ) ومعه كادر طبي آخر بمستشفى المدينة عرب الريفي بعد فشل عملية جراحية أجريت لأحد جنودهم المصابين.

ووصفت هذا الفعل بأنه لا يمت للإنسانية بصلة ولا بأبسط أبجديات وأعراف وأخلاقيات العمل الإنساني والقانون الدولي الإنساني.

وكشفت عن قتل قوات الدعم السريع لطبيب آخر بمستشفى الحصاحيصا، إضافة لإختطاف أثنان الكوادر الطبية أحدهما من مدينة رفاعة بشرق الجزيرة والآخر من قرية الدوحة بجنوب الجزيرة.

وأعلنت رفضها القاطع لاستهداف الأطباء والعاملين في الحقل الصحي من قبل قوات الدعم السريع بولاية الجزيرة، داعية وزارة الصحة ومؤسسات العمل الطبي والمؤسسات العدلية والقانونية المحلية والدولية لإدانة هذا العمل غير المقبول.

وأكدت على أنها حصلت على هذه المعلومات،بعد المتابعات الميدانية المعقدة نتيجة لإنقطاع شبكات الإتصال داخل ولاية الجزيرة وصعوبة الحركة داخل مناطق ولاية الجزيرة بسبب استمرار العمليات العسكرية ونقص إمدادات الوقود.

وتقول لجان المقاومة ومنظمات مجتمع مدني إن قوات الدعم السريع اقتحمت عشرات القرى، حيث ارتكبت بحق سكانها جرائم بشعة لا تزال تجد إدانة واسعة من القوى السياسية والحقوقية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى