دكتور الفاتح حسين يكتب : والي الشمالية والوطنية الحقة

بسم الله الرحمن الرحيم

بينما كانت أنظار العالم و الداخل السوداني
تتجه في الثلاثين من يونيو إلى عاصمة السودان الخرطوم وولاياته المختلفة تترقب الخطر الداهم الذي يمكن أن يحدق بالسودان نتيجة الصراعات السياسية ….كان والي الولاية الشمالية الاستاذ الباقر احمد على يتجه وبنظرة ثاقبة إلى أقصى شرق البلاد إلى الفشقة حيث يرابط جنود الوطن البواسل حماية للأرض والعرض….. وبينما كانت الاجتماعات تعقد ليلا ونهار لإنجاح مسيرة الثلاثين من يونيو كان والي الشمالية وزارائه يصلون الليل بالنهار في موضوع مختلف تماما وهو دعم جيش العزة في الفشقة.
وصباح اليوم الأول من يوليو سيرت الولاية الشمالية اضخم قافلة إسناد من البلح والفول لقواتنا المسلحة في الفشقة .
بهدوء ودون ضوضاء ودون من أو أذى استطاع والي الولاية أن يؤكد أن السودان ما زال بخير وهنالك من يعمل لرفعته وعزته وان جيشه مسنود بأبنائه.
وسبق درهم الف درهم …
بهذا العمل الفريد حاز والي والي الشمالية الميدالية الذهبية واستحق أن يلقب بشيخ ولاة السودان….
شكرا والي الشمالية الباقر احمد علي شكرا وزراء حكومة الشمالية شكرا أبناء الولاية الشمالية فقد كنتم دوما راس الرمح لكل عمل كبير في سودان العزة والكرامة.
د.الفاتح حسين

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى