مظاهرات في أمريكا بسبب قتل الشرطة مواطن رميا بالرصاص

مصدر الخبر / وكالات

واشنطن –
أ ف ب
أثار سقوط شاب أميركي من أصل إفريقي، أصيب بعشرات الرصاصات التي أطلقتها الشرطة، الاثنين الماضي، بولاية أوهايو، تظاهرات غاضبة، الجمعة، في مدينة أكرون القريبة من كليفلاند شمالي البلاد.

وسقط جايلاند ووكر (25 عاماً) أثناء فراره من الشرطة بعد محاولة اعتقاله لارتكابه مخالفة مرورية.

وقالت شرطة المدينة في بيان، إن السائق الشاب أطلق النار على عناصرها أثناء المطاردة، مشيرة إلى أن “تصرفات المشتبه به دفعت العناصر إلى إدراك وجود تهديد مميت وأطلقوا النار ما تسبب في سقوط المشتبه به خلال فراره”.

وذكرت الشرطة أنها عثرت على سلاح في السيارة التي تركها السائق الشاب. كما أشارت إلى”وقف إداري” لعناصر الشرطة المتورطة في الحادث بانتظار انتهاء التحقيق القضائي.

كذلك، فُتِح تحقيق داخلي حسبما أكدت الشرطة التي يُفترض أن تنشر في قابل الأيام تسجيلات الكاميرات التي كانت بحوزة عناصرها.

ولم تعط الشرطة تفاصيل بشأن إطلاق النار. لكن وفقاً لوسائل إعلام محلية، أطلق 8 من أفراد الشرطة أكثر من 90 رصاصة باتجاه ووكر.

“أصابوه 60 مرة”
وقالت منظمة “حياة السود مهمة” (بلاك لايفز ماتر) على تويتر “أصابوه 60 مرة

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى