والي نهر النيل : الكاردينال يشرع في تشييد مستشفى للعيون بالدامر

اكد الاستاذ محمد البدوي عبدالماجد ابوقرون والي نهر النيل المكلف اكد حرصهم التام للتعامل بالنديه في تجارة الحدود والتبادل التجاري.

جاء ذلك من خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمته وزارة الثقافة والاعلام والاتصالات بالولاية وذلك بدار الشرطه بعطبرة.

واضاف السيد الوالي بانه سيتم التركيز علي علي مدخلات الإنتاج الزراعي والصناعي ومواد البناء مثل الاسمنت والسيخ .

وتحسر علي التجربه السابقة في التبادل التجاري والتي ساهمت في دخول مواد بلاسكتيه وغير ذات جدوي موضحا بان مساعيهم ماضية مع وزارة التجارة والتموين لفتح معبر حدرابه الحدوي مع جمهورية مصر العربية لتسهيل حركة التجارة مع جمهورية مصر العربية .

واعلن الوالي عن قيام شركة كبري برعاية مباشرة من عضو المجلس السيادي الاستاذ ابوالقاسم محمد أحمد برطم تعمل لتوفير المدخلات الزراعية لنهر النيل والشمالية في اطار الاهتمام بالقطاع الزراعي وتامين الغذاء للوطن عامة .

واشار بان المرحلة المقبلة ستركز علي تجويد وتطوير الخدمات معلنا عن قيام مؤتمر خاص بالمياه في الايام المقبلة بمشاركة الخبراء لمعالجة كافة القضايا التي تواجه قطاع المياه مؤكدا استعدادهم التام لتوفير كافة الموارد والاموال من اجل توفير مياه شرب صالحه ونقيه لكل مواطن بالولاية مشيرا بان اهتمامهم بملف المياه نابع من ان المياه اساس الحياه وركز السيد الوالي علي مشروعات تشغيل الخريجين باعتبارها الحل لمعالجة مشكلة العطالة التي تؤرق الكثير من الدول والبلدان والمجتمعات مشيرا بان للولايه مبادرات اشاد بها المركز في مجال تشغيل الخريج تركز علي الإنتاج الزراعي والحيواني واشار بانهم الان بصدد طرح مشروع الاستفاده من جلود الاضاحي عبر جمعها بواسطة الخريجين بالاحياء برعاية مباشرة من حكومة الولاية وجهاز المخابرات العامة بالولاية وذلك للاستفاده من جلود الاضاحي كثروه قوميه غير مستفاد والسعي لاقامة صناعات جلديه وعبر السيد الوالي عن بالغ رضاه عن اداء الاجهزة الامنية بالولاية مؤكدا بان الولاية تعمل بتوافق وتناغم بين كافة الجهات والأجهزة للنهوض بواقع الولاية واشار السيد الوالي لاهمية قطاع القوي العاملة بالولاية مؤكدا حرصهم التام لتحسين اوضاع العاملين بالولاية خاصة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبه واضاف باننا لن ندخر جهدا من اجل مصلحة القوي العاملة بالولاية عبر مشروعات عديده تركز علي تخفيف اعباء المعيشة .
واضاف السيد الوالي بان الفترة المقبلة ستشهد افتتاح عدد من المشروعات الكبري بالولاية علي راسها مستشفى الشرطة الجديد بعطبرة وكبري ابوسليم بمحلية الدامر وبدء صيانة وتاهيل طريق عطبرة ابوحمد وطريق ام الطيور الباوقة وغيرها من الطرق بالاضافة الي مشروعات الخيار المحلي للمتاثرين من قيام سد مروي وعلي راسها مشروع الكهرباء كذلك بشر السيد الوالي بمشروع الطاقة الشمسية الذي يعتبر من المشاريع الاستراتيجية والمهمة للولايه باعتباره البديل الامن والحل الجذري لمعالجة مشكلة الطاقة بالولاية موضحا بان هنالك تفاهمات مع شركة تركيه وشركه كنديه في هذا الخصوص واضاف السيد الوالي لمساعيهم الجادة التي بدات لمعالجة مشكلة انحسار النيل والهدام وظاهرة النز عبر بيوت خبره وشركات كبري مؤهله واعلن السيد الوالي عن قيام مستشفى للعيون بالدامر بواسطة رجل الاعمال وابن الولاية اشرف سيداحمد الكاردينال وكذلك قيام مستشفى الشيخ عمر البشير بالدامر بواسطة احد رجال البر والخير من ابناء الدامر بدولة قطر واضاف السيد الوالي بان المرحلة المقبلة ستشهد المزيد من الشراكات مع العديد من الجهات والمنظمات في سبيل تقديم خدمات افضل لانسان ومواطن الولاية ونادي السيد الوالي ابناء الولاية بضرورة جمع الصف ووحدة الكلمة وتناسي الخلافات والانتماءات الضيقة من اجل النهوض بواقع الولاية التي تعتبر ولاية غنيه بانسانها ومواردها فقط تحتاج للعمل بوطنيه ومهنيه وتجرد وتفان واخلاص وبمصداقية وبمنهجية علمية وتخطيط سليم وقال السيد الوالي لاينقصنا شيء للخروج باقتصاد البلاد لبر الامان
واستعرض الاخوة الوزراء بالتفصيل ماتم انجازه بالارقام والاحصاءات خلال الست أشهر الماضية حيث اوضح الاستاذ شمس الدين أحمد المصطفى مدير عام وزارة التربية والتعليم الوزير المكلف بان الولاية شهدت الاستقرار التام في العام الدراسي وتعتبر الولاية الانموذج في الاستقرار فيما اشار الدكتور عبدالمنعم بله مدير عام وزارة الصحة الوزير المكلف لجملة من البشريات والمشروعات الخاصة بتوطين العلاج داخل الولاية علي راسها قيام مصنع للاوكسجين بعطبرة واشار الاستاذ لؤي مصطفي وزير الشباب والرياضة لما تم من صرف تجاه مشروعات الشباب والرياضة من قبل حكومة الولاية بقيادة السيد الوالي فافت كل الصرف علي هذا القطاع المهم طيلة الاعوام السابقة معلنا عن اختيار فريق الولاية في السباحه لتمثيل السودان خارجيا فيما تناولت الاستاذه تهاني ميرغني عبدالحفيظ وزيرة الشؤون الاجتماعية بالولاية بالتفصيل ماتم تجاه دعم الشرائح الضعيفة ومن ذوي الاحتياجات الخاصة والمشروعات التي تم تنفيذها عبر مفوضية العون الطوعي والانساني والتي شملت العديد من مناطق الولاية ومختلف القطاعات فيما تناول المهندس صلاح علي كركبة وزير الانتاج والموارد الاقتصادية بالولاية المجهودات المقدرة والكبيرة لتحريك القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني وتفعيل الاستثمار معلنا عن انفاذ وتطبيق القرار الخاص بمنع ذبح الاناث بالولاية كاول ولاية تبادر بذلك واشادة المركز بهذه الخطوة وتناول المهندس معتصم الطاهر المدير العام للبني التحتية الوزير المكلف المجهودات الكبيرة التي تمت في مجال المياه والطرق والكهرباء
الاستاذ خالد محي الدين حسن سعيد وزير الثقافة والاعلام والاتصالات بالولاية اشار للمجهودات الكبيرة التي تمت خلال الفترة السابقة خاصة في مجال الاتصالات معلنا عن وصول عشر ابراج اتصالات للولايه سيتم التركيز علي مناطق الضعف الشبكي بالولاية وكذلك ماتم في القطاع الثقافي والاعلامي معلنا عن قرب انطلاقة اذاعة الدامر
الاستاذ محجوب السر محمد أحمد وزير المالية والاقتصاد والقوي العاملة المكلف استعرض بالتفصيل ماتم من مشروعات خاصة في مجال الاقتصاد ومعاش الناس بالتركيز علي التعاون وبرنامج سلعتي برؤيه جديده ليسهم في تخفيف المعاناة عن كاهل المواطن وكذلك استعرض بالتفصيل ماتم في قطاع التنمية حيث تم تخصيص نسبة 61% من حجم الميزانية للتنمية وبلغت حوالي 47 تررليون جنية تم تخصيص أكثر من عشر تررليون جنية لصالح صندوق تنمية المحليات فيما تم تخصيص المبلغ الباقي للتنمية القطاعيه مؤكدا بان نهر النيل تعتبر الان الولاية الوحيده التي حددت هذه النسبه للتنمية والخدمات
اللواء شرطة حقوقي دكتور سراج الدين منصور خالد مدير شرطة الولاية قدم تنويرا ضافيا حول الاحوال الامنية بالولاية مؤكدا استتباب الامن بالولاية وتميزها بالهدؤ الامني وارجع ذلك للدعم الكبير من حكومة الولاية بقيادة السيد الوالي وجعلها الامن من اولي اهتمامتها ايمانا منها بان الامن ركيزة التنميه واكد مدير شرطة الولاية بان الاعلام بمختلف ضروبه شريك اساسي واصيل للشرطة بالولاية لمحاربة كافة الظواهر والممارسات السالبة والخطيرة التي تهدد امن واستقرار وسلامة الولاية والمواطن مؤكدا بان ابوابهم مشرعه للعامة ولاهل الاعلام والصحافه بغرض تمليك المعلومات الصحيحه للمواطن وحذر من خطورة المخدرات باعتبارها المهدد الرئيسي للولايه والخطر الداهم موضحا بان هذا الخطر يتطلب تضافر كافة الجهود الرسمية والشعبية ودور الجميع من الاسره للتصدي لهذا الخطر الذي يمثل كارثه حقيقية تواجه العديد من الاسر.
وفي الختام تقدم الاخوه من الاعلاميين ومن الصحفيين التي وجدت الاجابه
وعبر الاستاذ خالد محي الدين حسن سعيد وزير الثقافة والاعلام والاتصالات المكلف عبر عن بالغ سعادته بنجاح المؤتمر والحضور والنقاش الذي تم معلنا عن مواصلتهم في هذه البرامج والمؤتمرات بغرض تمليك الحقائق لمواطن وانسان الولاية

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى