من أعلي المنصة – ياسر الفادني – منصة أخري

ارسل الي د. فضل موسي جادين الخبير الاستراتيجي رسالة فيها عصف ذهني وراي عكف عليه ، اتمني ان يُقرأ جيدا وتصل رسالته إلي حكام هذه البلاد ….وهذا ما ارسل :
لك التحية الأستاذ الصحفي ياسر الفادني اتشرف بأن تتفضل بنشر ما كتبت في نبضك الصحفي اليوم مع شكري وتقديري

هل يكررالسودانيون موقف إعلان الاستقلال من داخل البرلمان؟وهل يتوجها البرهان؟؟!!

المواقف التاريخية

المفصلية لاتتكرر إلا نادرا ، ولو استدعينا ظروف ومخاض إجتماع كلمةالسودانيين في التاسع عشر من ديسمبر 1955م ومبادرتهم المشهورة بإعلانهم الجرئ الموفق وهو انعتاق البلاد من رقبة المستعمر البغيض

بلا شك أن هنالك تشابه بيئة وملابسات ودوافع لقرار إعلان الاستقلال وقتها وبين مايواجهه السودان حاليا من تحديات ومهددات خطيرة لا تخطؤها النظرة الفاحصة ولاتتجاوزها القيادة الحادبة،،،وحرصا من الجميع على عبور هذه المرحلة بنجاح وفلاح المطلوب الآتي
أولا …….

.على كل المكونات والكيانات الوطنية مع تباينها وتنوعها وتفرعها التواضع والتواثق على مشروع سوداني جامع يضمن استقرار الفترة الإنتقالية ويمهد لإنجاح التحول الديمقراطي عبر الإنتخابات الحرة النزيهة،،. ثانيا…….

حتى يتحقق المطلوب في أولا أعلاه فيتطلب ذلك قرارا عاجلا ناجزا من البرهان والمجلس السيادي بتشكيل الآلية الوطنية العليا للحوار والتوافق السوداني السوداني برئاسته ورعايته على أن تنجز مهمتها في غضون أسابيع،.

ثالثا…….

ولوضع حد للفراغ التنفيذي يصدر البرهان قرار طواريء بتكوين حكومة مهام من كفاءات مهنية

،رابعا……

يتم تشكيل المجلس التشريعي الإنتقالي فور ختام الحوار في ثانيا أعلاه

د.فضل موسى جادين. عضوقيادةاتحادكيانات الوسط،.
دكتوراة إدارة استراتيجية

وانا اقول : قلتها يافضل واتمني أن يصغي لها من يحكمون .

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى