خبير دولي : الرواية الأثيوبية عن بداية التشغيل في سد النهضة أكذوبة

الخرطوم : الحاكم نيوز
قال الدكتور أحمد محمد آدم الخبير في مجال المياه ان كل المفاوضات والمباحثات بشأن سد النهضة كان هنالك عدم ثقة بين كل الأطراف
وأشار في حديثه لبرنامج (حديث النـاس) بقناة النيل الأزرق أن هنالك سلبيات فنية كبيرة تتعلق بالجانب الفني لسد النهصة وكان يجب ان يتفق عليها قبل البدء في الانشاء والملء والتشغيل مؤكدا ان أثيوبيا لاتتعاون ولاتحترم الجانبين السوداني والمصري.
ونفى الدكتور أحمد الرواية الأثيوبية عن بداية التشغيل في سد النهضة وقال انها أكذوبة ولم يتم تشغيل سد النهضة والدليل أن منسايب المياه في محطة الديم خلال الفترة من 20 ـ 27 فبراير 2022م لم يزيد بمنعى انه لم يتم أي توليد وقال ان ماتم يوم 20 بحضور الرئيس الأثيوبي هو تشغيل السد ليوم واحد من أجل التصوير لوسائل الاعلام وإرسال رسائل للداخل والخارج فقط .
وقال د.أحمد ان هنالك مخاطر بيئية كبيرة تقع على السودان من هذا السد واثيوبيا ولم تقدم أي دراسات ولا التزامات لهذه المخاطر بالاضافة لمسألة سلامة السد .
وبين الاستاذ عبدالمنعم أبو ادريس الصحفي والمتخصص في قضايا القرن الأفريقي ان مشروع سد النهضة من أساسه هو مشروع سياسي وجزء من مشاريع دولة أثيوبيا2030م لريادة الاقليم وأشار في حديثه لبرنامج (حديث النـاس) بقناة النيل الأزرق أن الهدف الاساسي للسد هو توليد كهرباء وتسويقها لبقية دول الأقليم واوضح ان عملية تشغيل سد النهضة هي كانت رسالة للداخل الاثيوبي لتوحيد الجبهة الداخلية وقال ابوادريس ان سد النهضة مشروع دولي وبه تقاطع مصالح كبير لعدد من الدول العالمية الكبرى وواضح ان اثيوبيا الان خزنت 8 مليار متر من المياه وطالب السودانيين بضرورة ان تصبح قضية سد النهضة قضية رأي عام تهم كل السودانيين وعدم مناقشتها في الغرف المغلقة.
وقال د.عبدالوهاب الطيب الخبير في شؤون القرن الافريقي ان مسألة سد النهضة غير بعيدة من الأحداث بين روسيا وأوكرانيا واشار في حديثه لبرنامج (حديث النـاس) بقناة النيل الأزرق ان اعلان دولة اثيوبيا تشغيل سد النهضة ياتي في إطار سياسة أثيوبيا لفرض سياسة الأمر الواقع على السودان ومصر موضحا عدم وجود أي إطار قانوني ولاتفاهمات سياسية لملء وتشغيل السد مؤكدا أن مشكلة الفشقة زادت من تعقيد وتوتر العلاقات بين السودان وأثيوبيا رغم العلاقات التاريخية بين البلدين والتداخل الكبير مبينا ان هنالك أكثر من 3 الى 5 مليون اثيوبي يعيشون في السودان مؤكدا ان الوجود الأثيوبي في السودان يفوق سكان دولة جيبوتي وقال ان السودان ليس دولة مصب وانما دولة مجرى ومصر هي دولة المصب ويجب التفاوض على ذلك لتحقيق كل مصالح السودان كدولة مجرى لها حقوق تختلف عن حقوق دولتي المنبع والمصب وقال عبدالوهاب ان السودان يقدم نفسه كانه وسيط في مسالة سد النهضة وكانت مواقفه السياسية هي المشكلة وطالب السلطات السودانية بضرورة حصول السودان على فوائد من هذا المشروع الذي اصبح امر واقع مطالبا بضرورة وجود ردة فعل سياسية قوية من السودان

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى