مركز الملك سلمان يقدم مساعدات لولاية كسلا

دشن الأمين العام لحكومة ولاية كسلا الوالي المكلف الأستاذ خوجلي حمد عبد الله، بحضور لجنة أمن الولاية ومفوض العون الإنساني بالولاية إدريس علي محمد، دشن قافلة المساعدات الإنسانية المقدمة من مركز الملك سلمان للأعمال الإنسانية والإغاثة عبر منظمة الاغتنام للتنمية البشرية الشريك الوطني للمركز والتي تستهدف (7) من محليات الولاية (كسلا ـ ريفي مس ـ ريفي أروما ـ شمال الدلتا ـ تلكوك ــ همشكوريب ـ نهر عطبرة) بتوزيع 10 آلاف سلة غذائية ومواد إيواء للأسر التي تأثرت بتداعيات خريف العام الحالي.

وتقدم الوالي المكلف بوافر الشكر والتقدير لمنظمة الاغتنام وشريكها مركز الملك سلمان ومجهوداته المقدمة في الأعمال الخيرية ليس على مستوى السودان فحسب وإنما لكل المحتاجين.

ودعا الوالي المكلف المنظمات الأخرى لأن تحذو حذو منظمة الاغتنام في تقديم المساعدات الإنسانية والوقوف مع الشرائح المستهدفة.

وأوضح مفوض العون الإنساني أن القافلة جاءت نتاج لزيارته للخرطوم والتفاكر مع المدير القطري لمنظمة الاغتنام برعاية مفوض العون الإنساني الاتحادي الذي ظل متابعا للقافلة.

وأشاد باهتمام والي الولاية بالأوضاع الإنسانية بالولاية التي قدمت فيها أعداد من التقارير للدفع بهذا الأمر والتدخلات اللازمة بمثل هذه القوافل.

وقال “إننا نرجو من كل المنظمات أن تقف مع المجتمع في هذه الفترة التي تحتاج لإسناد ودعم الظروف الاستثنائية التي تمر بها الولاية”، مبيناً أن منظمة الاغتنام ظلت مساهمة مع الشركاء في الحاجة الاستثنائية والتدخلات في الطوارئ أو مشاريع التنمية، مشددا على ضرورة أن يصل الدعم للمستحقين دون أي وكلاء.

من جانبه أوضح رئيس وفد القافلة يوسف إبراهيم عبد الغني أنها تستهدف (7) محليات بتوزيع 10 آلاف سلة غذائية وبذا تكون قد غطت جميع الأرياف حسب الخارطة المقدمة من مفوضية العون الإنساني بالولاية.

وعبر عن شكره لتعاون حكومة الولاية لانسياب عملية التوزيع لحاجة الإنسان، بالإضافة إلى مركز الملك سلمان، مبيناً أن المنظمة دشنت قوافل مشابهة بولايتي الجزيرة ونهر النيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى