الشيوعي ينفي موافقته على الوثيقة الدستورية

مكتب الاعلام المركزي للحزب الشيوعي السوداني
تصريح صحفي

نشرت وكالة الأنباء السودانية سونا، كما ظهر أيضا على شريط الأخبار بالتلفزيون القومي أن : ( الحزب الشيوعي السوداني يدعو للالتزام بالوثيقة الدستورية التي وقعها الشركاء سابقاً).
مكتب الاعلام المركزي ينفي نفياً باتاً ان ما ادعته سونا وما ظهر على شاشة التلفزيون القومي قد جاء على لسان أحد مندوبي الحزب في المؤتمر الصحفي بالأمس. وكما ما هو معروف ومعلوم ان الحزب الشيوعي اعلن موقفه الرافض لهذه الوثيقة الدستورية منذ أن تم التوقيع عليها في 2019 واظهر عيوبها في بياناته ومواقفه المتعددة، كما نشر رأيه وتحليله الرافض لهذه الوثيقة في دورات اللجنة المركزية المنعقدة، ومنذ ذلك التاريخ الى آخر دورة مركزية، خاصة بعد اتفاق المحاصصة في جوبا والذي سادت بنوده واعطيت له الأولوية على الوثيقة الدستورية وعَدل بعض موادِها، وتكوين مجلس شركاء الفترة الانتقالية، بالتالي أعلن الحزب الشيوعي ان المكونين العسكري والمدني قد مزقوا الوثيقة الدستورية وداسوا عليها بأقدامهم وهكذا أصبحت الوثيقة الدستورية في ( اصدار سونا ) وثيقة لا تساوي الحبر الذي كتبت به، وقد أعلن المكتب السياسي للحزب في بيانه الأخير في 7 نوفمبر 2021 : أن على قوى التغيير الجذري والقوى الوطنية والديمقراطية صياغة وثيقة دستورية جديدة تعبر عن مطالب الثوار في إقامة سلطة مدنية ديمقراطية كاملة.
وفي هذا الاطار يؤكد مكتب الاعلام المركزي على موقف الحزب الرامي لبناء أوسع تحالف جماهيري لهزيمة مخطط أعداء الثورة ومن يحاولون الارتداد بها كما عبر عنه في وثيقة الحزب السودان الأزمة واسترداد الثورة.

مكتب الاعلام المركزي للحزب الشيوعي السوداني
25 نوفمبر 2021م.

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى