نمر : سنقدم حلول إسعافية عاجلة لقضايا شمال دارفور 

نمر : حلول إسعافية عاجلة لقضايا شمال دارفور

الخرطوم : مروان الريح

 

قال والي شمال دارفور نمر محمد عبدالرحمن، إنه يعمل حاليا لإعداد برنامج متكامل للمتبقي من العام الجاري لإيجاد بعض الحلول الإسعافية لبعض القضايا العاجلة، مشيرا إلى أن برنامجه سيتضمن رؤية واضحة للحلول المستدامة لقضايا الخدمات والتنمية للسنوات القادمة.

 

وأكد نمر في خطاب موجه إلى مواطني الولاية من مقر إقامته بالخرطوم، أن ثورة الهامش التي اندلعت قبل عقدين من الزمان جاءت من أجل رفع الظلم والضيم وإرساء مبادئ جديدة لدولة المواطنة الحقة التي تقوم على العدل في أخذ الحقوق وتعظيم الواجبات تجاه الوطن.

 

 

 

قال إن النظام المباد قد فرض عليها القتال بغروره وعنجهية، وأضاف “لقد دفع أبنائكم ثمن ذلك سنين عددا من النضال في الجبال والأودية والغابات يفترشون الأرض ويلتحفون السماء إيمانا منهم بعدالة قضيتهم التي تطالب برفع الظلم و التهميش التي شهد عليها العالم بأسره” وأضاف “لقد مضت تلك المسيرة بكل ألامها وآمالها وقد دفعتم انتم المواطنون ثمن تلك الثورة أرواحا وجراحا وفقدانا للولد والمال، بل وتشردا ونزوحا من أحب الديار .إليكم إلى معسكرات الذل والهوان بداخل البلاد وخارجه… إلا أن ليل الظلم وان طال لابد له من انجلاء، وإن مسير السفر الطويل لابد له من انقضاء” وأشار نمر إلى أنه بمجيء ثورة ديسمبر ومعها مفاوضات جوبا للسلام فقد تم وضع حد لشطر كبير من تلك الحرب باتفاقية “سلام السودان” ، مضيفا في ذات الوقت أن تكليفه لإدارة أمر الولاية جاء كنتاج لاستحقاقات تلك الاتفاقية .

 

وقال:” سنكون خداما لكم وليس حكاما عليكم” مبشرا بأن عهده مع المواطنين أن يكون قائما على بسط الشورى والاستماع إلى الرأي والرأي الآخر باعتبار ذلك النهج هو السبيل لإدارة الأمر كله ، كما تعهد نمر بالتعاون مع حاكم الإقليم مني اركو مناوي من أجل تنفيذ اتفاقية سلام جوبا وبسط الأمن والاستقرار َوتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين.

وأعلن والي شمال دارفور أن برنامج عمله في الولاية سيبدأ بتأمين وإنجاح الموسم الزراعي والسعي لتحقيق السلام الاجتماعي المستدام، ومعالجة بعض بؤر التوتر في بعض مناطق الولاية، بجانب معالجة قضية معاش الناس وتوفير خدمات المياه والصحة والتعليم ودعم مسيرة التنمية .

قال والي شمال دارفور نمر محمد عبدالرحمن، إنه يعمل حاليا لإعداد برنامج متكامل للمتبقي من العام الجاري لإيجاد بعض الحلول الإسعافية لبعض القضايا العاجلة، مشيرا إلى أن برنامجه سيتضمن رؤية واضحة للحلول المستدامة لقضايا الخدمات والتنمية للسنوات القادمة.

وأكد نمر في خطاب موجه إلى مواطني الولاية من مقر إقامته بالخرطوم، أن ثورة الهامش التي اندلعت قبل عقدين من الزمان جاءت من أجل رفع الظلم والضيم وإرساء مبادئ جديدة لدولة المواطنة الحقة التي تقوم على العدل في أخذ الحقوق وتعظيم الواجبات تجاه الوطن.

قال إن النظام المباد قد فرض عليها القتال بغروره وعنجهية، وأضاف “لقد دفع أبنائكم ثمن ذلك سنين عددا من النضال في الجبال والأودية والغابات يفترشون الأرض ويلتحفون السماء إيمانا منهم بعدالة قضيتهم التي تطالب برفع الظلم و التهميش التي شهد عليها العالم بأسره” وأضاف “لقد مضت تلك المسيرة بكل ألامها وآمالها وقد دفعتم انتم المواطنون ثمن تلك الثورة أرواحا وجراحا وفقدانا للولد والمال، بل وتشردا ونزوحا من أحب الديار .إليكم إلى معسكرات الذل والهوان بداخل البلاد وخارجه… إلا أن ليل الظلم وان طال لابد له من انجلاء، وإن مسير السفر الطويل لابد له من انقضاء” وأشار نمر إلى أنه بمجيء ثورة ديسمبر ومعها مفاوضات جوبا للسلام فقد تم وضع حد لشطر كبير من تلك الحرب باتفاقية “سلام السودان” ، مضيفا في ذات الوقت أن تكليفه لإدارة أمر الولاية جاء كنتاج لاستحقاقات تلك الاتفاقية .

وقال:” سنكون خداما لكم وليس حكاما عليكم” مبشرا بأن عهده مع المواطنين أن يكون قائما على بسط الشورى والاستماع إلى الرأي والرأي الآخر باعتبار ذلك النهج هو السبيل لإدارة الأمر كله ، كما تعهد نمر بالتعاون مع حاكم الإقليم مني اركو مناوي من أجل تنفيذ اتفاقية سلام جوبا وبسط الأمن والاستقرار َوتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين.

وأعلن والي شمال دارفور أن برنامج عمله في الولاية سيبدأ بتأمين وإنجاح الموسم الزراعي والسعي لتحقيق السلام الاجتماعي المستدام، ومعالجة بعض بؤر التوتر في بعض مناطق الولاية، بجانب معالجة قضية معاش الناس وتوفير خدمات المياه والصحة والتعليم ودعم مسيرة التنمية .

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى