اركو مناوي يدعو لتَوحيد السودان ونبذ خطاب الكراهية والعنصرية

 

الخرطوم :  محمد اسماعيل دبكراوي

دعا حاكم إقليم دار فور مني اركو مناوي الأجهزة الأمنية الاتفاق والجلوس والتحاور من أجل مصلحة السودان والخروج برؤية توافقية.
وتاسف مني اركو لتقليل الثوار من نضالهم المستمر في السودان الذي استمر لاكثر من 50 عاما قدموا من خلاله آلاف الشهداء من أجل المساكين والمظلومين وتحقيق العدالة بين الناس ونبذ خطاب الكراهية والعنصرية وتوحيد البلاد لافتا الي اهمية. الحوار و المصالحة مع الجميع ونبذ العنصرية التي كانت تعمل بها الإنقاذ لاختيار المناصب عبر الكلية الحربية و الشرطة و شدد مناوي على أهمية العمل خلال هذه المراحل الهامة من عمر السودان بعيدا من الجهوية والقبلية والعمل العنصري وخاصة الخدمة المدنية التي،شهدت عمل عنصري لا مثيل له جاء ذلك لدي مخاطبته صباح اليوم بالخرطوم سمنار مناهضة خطاب الكراهية والعنف و ان الكراهيه مرفوضة من الجميع وزاد مني أن النخب السياسية ومنذ استقلال السودان كان تعمل على خطاب الكراهية وليس لمصلحة السودان وانسانه وناشد المهتمين بقضية السودان مُناهضتها في البلاد كمدخل لتسامح مجتمعي بين مكونات الشعب السوداني عبر بوابة المركز الأفريقي لدراسات الحوكمة والسلام والتحول، وأضاف ان البلاد بحاجة ماسة الي إزالة كافة اشكال العنف العنصري وصنوف الكراهية اللذان ساهما بشكل كبير في تفتيت المجتمع السوداني ويجب علي الجميع المساهمة الايجابية في هذا الاتجاه حتي تتعافى البلاد من هذا الداء الخطير خاصة و إن المرحلة الانتقالية تحتاج الي تضافر الجهود وتقوية الدولة السودانية والعمل من اجل الحوار الشامل لكل السودانيين حتى تخرج البلاد من أزماتها.
من جهته قدم الاَمين العام للمركز الأفريقي لدراسات الحوكمة الدكتور محمود زين العابدين محمود عدة مقترحات. تقوم بمحاربة الكراهية. مشيرا إلى أهمية دعم سلام جوبا ودعم السلام في القارة الأفريقية وتعزيزه.

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى