قرص الشمس – مأمون على فرح – صناعة الفشل

الخرطوم الحاكم نيوز

من يريد أن يتدرب على صناعة الفشل وكيف يمكن أن يكون في أبهى صوره عليه بالتوجه فورا نحو مباني الشركة القابضة للكهرباء فهناك يدرس الفشل على أعلى المستويات فيما تقدم هذه المؤسسة دروس يومية في كيفية إتقان الفشل وتعذيب خلق الله والإضرار بنفسيات الشعب التي وصلت إلى أدنى مستوياتها بسبب هذه الشركة.
قطوعات امتدت لأكثر من 24 ساعة في مناطق في العاصمة وأخرى في الولايات تجاوزت اليوم وسط تساؤلات كبيرة وغضب لا يوصف مع إغلاق تام لهاتف الطوارىء الخاص بالكهرباء فهو في نوم عميق أيضا الموظفين الذين يجلسون خلف هذه الهواتف لا يجيدون التخاطب مع الناس كأنهم ألواح صماء لا تستطيع التحدث أو لا تستطيع الأفادة منها.
مللنا من الكذب الواضح الصريح فيما يلي أزمة الكهرباء وكنا نأمل في أن يستقيل الوزير وأركان خرابه فوراً ودون إبطاء لأنهم قد نالوا بجدارة من نفسيات هذا الشعب ونال على أيديهم كل ألوان الألم والعذاب وعدم القدرة على العيش في هدوء بسبب قلة التفكير ومحدودية القدرات لمن يتقلدون هذه المناصب دون وجه حق ودون دراية ومقدرة على إدارة الأزمات وحل الصعاب والمشكلات.
أن أزمة الكهرباء أزمة إدارة بامتياز وهي أزمة ليست مستحيلة على الحل بل أسهل مما يمكن أن يتصور شعبنا الصابر المغلوب على أمره لكن من يديرون الأمر يتمتعون بشهادات عليا في الفشل وسوء الإدارة والقدرة على العمل في ظل الأزمات وحلها بكل السبل،، ولذلك فإن انصلاح قطاع الكهرباء رهين بذهاب القيادات العليا التي تجلس في دفة القيادة مع مطالبتنا الفورية بإقالة وزير الطاقة محدود القدرات…

سنعود،،،،،،

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى