من اعلي المنصة – ياسر الفادني – طير السقد ما بنوم !

الخرطوم الحاكم نيوز

المؤتمر الوطني الحزب المحلول علي حسب ما ورد في الأخبار أنه تم عقد هيئة شورته في عاصمة البلاد كرش الفيل الخرطوم ، المؤتمر الوطني برغم الصفعات التي تلقتها قيادته ومنهم من نفد بجلده خارج البلاد ومنهم زج به في غياهب السجون ومنهم من حدث له بيات شتوي وصيفي وخريفي ، استغربت حقيقة عندما سمعت خبر انعقاد الشوري علما بأن هيئة الشوري لها عضوية من الولايات، الانعقاد في هذه الظروف يعتبر ضربة معلم وتهديفة قون من المرمي إلي مرمي الخصم !

انعقاد هيئة شوري المؤتمر الوطني المحلول رسالة يريد أن يرسلها الكيزان لخصومهم الالداء في حكومة قحت أننا حتي ولو (طلعتوا زيتنا) (زيتنا حار بتطلع زيتكم) ، وما أكثر الذين طلعت زيوتهم في هذا العهد المتهالك ، الذي يحلل الوضع السياسي بتروي وحنكة يجد أن الكيزان لهم قواعد و لهم عضوية لا يستهان بها وان تم شيطنة حزبهم فهم موجودون

الكيزان او عضوية حزب المؤتمر الوطني المحلول أو الفلول ، بالقراءة الحصيفة والدقيقة هم من كسبوا الجولة السياسية الان ، ضعف الحكومة الانتقالية وتقلبها من اقصي اليمين إلي أقصي الشمال وتلونها وحرباءيتها المتنوعة زاد من ضعفها إضافة للوضع الاقتصادي المزري الذي يزيد كل يوم سؤءا وحالة التشذب والتشظي التي اصابت حاضنة الحكومة الانتقالية بالإضافة للتنافر الذي ظهر بين المكون العسكري والمدني الذي يحدث له جذب لكن سرعان مايحدث له تنافر كبير بين الفينة والفينة الأخري ، عدم التجاوب الدولي للحكومة الانتقالية الذي ظاهرا تصفيق وباطنا تضييق وعدم رضا مبطن ، اقتناع السواد الأعظم من الشعب أن العهد السابق بالرغم من سواءته لكنه أفضل بكثير من الحالي الذي لا امل يرجي منه ، كل هذه الأسباب اضعفت الحكومة وقويت شوكة الكيزان …

فلول النظام السابق يبدوا أنهم درسوا الوضع السياسي جيدا وتعاملوا معه بالمناسب كل فترة مرت ،هم بلا شك فيهم المتمرسين سياسيا وفيهم الذين يعرفون تماما من أين تؤكل الكتف وفيهم من يعرفون (الشرك والمحاحاة) وفيهم من يعرف متي ينقض علي فريسته ، تصريحاتهم متوازنة وتتسق مع مالات الوضع السياسي ، حتي البيان لمؤتمرهم خرج بصياغة الساسة والسياسين والعقل والمتعقلين والخبراء والمختبرين …

من قال إن الكيزان قد ابيدو تماما فقد كذب ، ومن قال إن الكيزان تم حلهم صامولة صامولة فهو واهم….. ومن قال ان الكيزان لن يعودوا مصاب بالزهايمر إذا دقت الموسيقي يوما واعلن عن انتخابات مبكرة حتما سيعودون وتاتي بهم الصناديق لان كل أحزاب الحكومة الانتقالية الآن في نظر المواطن صفر كبير علي الشمال ، ومن ظن أن طير السقد ينوم يوما….. (دا مابيعرف)….. ( أبو النوم) !.

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى