المهندس ادم ابكر عيسي يكتب: العدل والمساواة إصلاح دستوري جذري

الخرطوم الحاكم نيوز

تعمل حركة العدل والمساواة علي تحقيق إصلاح دستوري جذري شامل لضمان حقوق الأقاليم في حكم البلاد وترقية حياة المواطنين بصفة عامة وتأمين الخدمات الأساسية لكل مواطن.لتحقيق تنمية اقتصادية وبشرية متوازنة في كل أقاليم البلاد. مع العمل على وقف جميع الحروب الأهلية وتأمين وحدة البلاد.ورفع الظلم الاجتماعي والاستبداد السياسي عن الجماهير المستضعفة وتحقيق العدل والمساواة بين الناس.تلك غايات السودان المرجوة .
سودان جيم اقوي بكثير مما مضي رياح السلطة لن تهز عرشها وكيانها ،سودان جيم بني لكي تبقي رغم عثرات الطريق وعورتها ،بنيان اسس علي قوائم متينة وثوابت قوية مضي من اجلها رجالات خلص ،وشباب قدموا ارواحهم رخيصة من اجل ان تحي قيم ومعاني العدل والمساواة.

،في الماضي نصبت اجهزة النظام البائد وصحفه الصفراء حملات قوية وممنهجة مدفوعة القيمة من جهاز البطش وتنكيل وقتها ،بل وصلت الحملة وقتها لتحريض مواطنين لفتح بلاغات ضد سودان جيم ،ودخل مدعي جرائم دارفور ضمن الحلقة الشريرة ،الرجل الذي عمل يوما من الايام ضد عادات وتقاليد أبناء جبل مرة ‘طيفور،وللاسف ذلك الشخص مازل يعمل في سلك العدالة ، نفس الدوائر تتحدث اليوم عن مكون اجتماعي معين مسيطر علي مفاصل الحركةً ذات الخطاب بنكهة جديدة ،بادوات اخري جربت واثبتت فشلها .
ابناء سودان جيم حينما سلكو ا الطريق الي الغابة كانوا علي يقين انه شاق وطويل ،ما من اجل السلطة او مغانم دنيوية بل اصلاح المنهج السياسي الخاطئ ،وإقامة دولة مدنية خدمية تسودها العدل والمساواة وتوزيع عادل للسلطة والثروة وقف كثافة السكان ،وفدرالية حقيقة في جوانبها المالية ،والاجتماعية ،والتنموية ،والسلطة ،بعيدا عن نهج الاقصاء وتنمر وتميز علي اساسي اثني او ديني او عرقي ،في سبيل ذلك دفعت الحركة ثمنا غاليا باستشهاد احد مؤسسين لها البطل الشهيد خليل ،وقيادات كثر مضوا الي الله شهداء من اجل ارساء قيم العدل والمساواة ،
سودان جيم مشروع غير مرتبط بالاشخاص بقدر ماهو مرتبط بالقيم والاهداف وغايات كبري ،لانتشال الوطن من ازمات ،والصراع التاريخي بين اليمن واليسار التي ضيع الوطن ،جاءت لترسم منهج طريق جديد وسطي ،تتخذ من اجماع الشعب وخيارات المجتمع السوداني هدفا وشعارا ،لا تهمة السلطة بقدر ما هو تسعي الي تحقيق مقاصد العدل والمساواة في الوطن ،وتحافظ علي وحدة وتراب الوطن وإقامة مؤسسات الدولة علي هدي ونهج القانون ،وفصل سلطات الاربعة
•التشريعة •التنفيذية•القضائية •الاعلام .
وتعمل علي وقف الحروب في الوطن لسيادة التنمية والنماء والاستقرار ،
سودان جيم إقليمه المنشاة قومية الاطار ،ومرآة تعكس الوان الوطن كلها ،بذات النسخ تدخل العمل العام بذات النسق والاهداف ،

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق