مناوي من مدني : الحرب في دارفور شردت 3 مليون مواطن

مدني : وعد الحق امين
إمتدح القائد مني أركو مناوي رئيس حركة جيش تحرير السودان لدي مخاطبته صباح اليوم الحشد الجماهيري أمام أمانة حكومة ولاية ولاية الجزيرة بمدني دور ولاية الجزيرة في جمع الشعب السوداني وتأمين الغذاء لهم بفضل خيرها وتربتها الغنية وكرم أهلها وقال إن زيارته للجزيرة التي بدأها امس للتبشير بإتفاقية السلام والتبشير وتعزيز شعارات ثورة ديسمبر المجيدة التي تعتبر ثمرة من نضالات الشعب السوداني وحكومة الفترة الإنتقالية ودعا لضرورة المحافظة علي الفترة الإنتقالية من أجل العبور للديمقراطية الدائمة عبر إنتخابات حرة ونزيهة وربما تكون لاول مرة في تاريخ السودان .. وحيا مناوي كل الثوار ولجان المقاومة ومنسقيات والشباب والطلاب والمرأه .. وأقر مناوي بإجحاف الحكومات السابقة حق الجزيرة وناشد سكان الكنابي بالعمل علي حلحلة المشاكل دون تدخل السياسة (لأن السياسيين إذا دخلو أرضا خربوها) ونحن لا نريد الخراب ولانريد الحرب لأن الحرب شردت في دارفور 3 مليون مواطن من لاجئ ونازح وذلك بسبب السياسة السيئة للنظام البائد وشدد علي ضرورة قطع الفساد وللأبد لإرتباطه بالعهد البائد .. ونحن ناس السلام أتينا لدعم مسيرة الوحدة وحكومة الفترة الإنتقالية .. وناشد الشعب السوداني بالصبر على المعاناه بسبب الظروف الإقتصادية التي لا تحل بين ليلة وضحاها والعمل بتكاتف وتماسك للخرج لبر الأمان .. ووجه مناوي رساله لحكومة ولاية الجزيرة للإهتمام بخدمات المواطن خاصة المياه الصالحة للشرب لأن معظم الأمراض وخاصة أمراض الكلي تأتي بسبب عدم وجود مياه شرب نقية وصالحة والإهتمام بقضايا العدالة لأن شعار الثورة (حرية _ سلام _عداله) .. من جانبه أكد الأستاذ عثمان عابدين أمين عام حكومة ولاية الجزيرة ممثل والي الجزيرة علي ضرورة الشراكة بين الدولة والمواطن في المرحلة القادمة لإحداث التنمية في القري والكنابي وقطع بعدم التمييز بين مكونات الجزيرة المجتمعية وأن إتفاقية سلام جوبا وضعت معالجات ممتازة لقضية ولاية الجزيرة الكنابي بولاية الجزيرة تجاه حفظ حقوق كافة الأطراف ودعا الدولة لوضع حل جذري لمشكلة الكنابي لتفويت الفرصة علي المتربصين بالثورة ..

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق