موازنات – الطيب المكابرابي – من يفتت النسيج القبلي؟؟

الخرطوم الحاكم نيوز
من هنا ومن على هذه الزاوية تناولها قبل اليوم مايحدث في الشأن القبلي السوداني ومايتناشه من سهام تستهدف تفتيته وتفريق شمله وهو فعل خطير يستهدف التركيبة الاجتماعية برمتها ومصدر قوتها باعتبار ان هذا البلد يقوم في ترابطه على القبيلة منذ الأزل..
على الرغم من مناداتنا في اوقات مختلفة بواد القبيلة والقبلية وتاييدنا المطلق لخط كان تبناه الرئيس الراحل جعفر محمد نميري حرم بموجبه التحدث باسم القبيلة أو كتابة أو نشر أي مادة تتضمن اسم قبيلة ومنع التصديق لأي جمعية أو تجمع باسم القبيلة.. برغم موقفنا هذا نلحظ بقلق شديد ماتحدثه بعض الأيدي العابثة من فعل غريب ومريب وسعي دؤوب لتشتيت وتفتيت القبائل بلا استثناء…
اعتقدنا حين نشا مجلس شورى الجعليين وحين انقسمت قبائل الشرق ان الامر عادي وحدث في اطار مايحدث عادة في اوساط المجتمع القبلي.
عقب فتنة سهل البطانة بين الكواهلة والبطاحين ومحاولة صنع نظارة أخرى موازية النظارة القديمة في ابودليق وبعد تحذيرات إلتاما من محاولات شق صف القبيلة بخلق جسم مواز للسلطان تأكد لنا فعلا ان هناك جهة تفعل كل هذا وستتجه للتدخل في شئون قبائل أخرى بغرض التفتيت دون أن تنتبه جهة رسمية لما يحدث…
ربما كانت جهة منظمة فعلا وذات أهداف مرسومة تعمل بخطة مرسومة لهذا التفتيت والتفريق بين القبائل والتشكيك في الزعامات الأصلية لخلق واقع جديد ترسم له هذه الجهة طريقا يقود دون شك الي حيث تريد..

لابد من الانتباه لما يجري حقا ولابد للكياناتالقبلية والادارات الأهلية من تدارس هذا الذي يجري وتحليله وتتبع خيوطه لمعرفة مايحدث بالضبط واهداف هذا الذي يجري ومراميه ثم الوقوف في وجه كل عابث بنسيج هذا المجتمع وساع لتفتيته عبر هذا التفكير الغريب…

وكان الله في عون الجميع

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق