حزب حركة القوى الشعبية يؤكد دعمه للقوات المسلحة

الخرطوم الحاكم نيوز
أعلن حزب حركة القوى الشعبية للحقوق والديمقراطية عن إدانته للكمين الذي تعرضت له القوات المسلحة السودانية في شرق البلاد مؤكدا متابعته ببالغ الإهتمام والقلق تطورات الأوضاع على حدود السودان الشرقية مع دولة إثيوبيا وتكرار الإعتداءات من قبل القوات والمليشيات الأثيوبية على قواتنا المسلحة والمواطنين في هذه المنطقة الحدودية .

ترحم الحزب في بيان له على الشهداء وتمني للجرحى عاجل الشفاء وللاسير العودة سالما.
واكد دعمه للقوات المسلحة وتقديره لمجهودات أفرادها ضباطاً وجنود فى حماية حدود البلاد كافة والدفاع عنها.
وقال إن الحدود الشرقية مع الجارة الشقيقة أثيوبيا معلومة ومحددة تاريخياً ولا خلاف عليها. وما يحدث من إعتداءات وتوترات في هذه المنطقة بسبب الأوضاع الامنية داخل الاراضي الإثيوبية، ينبغي إن لا يؤثر ذلك على علاقات البلدين التاريخية.
وناشد الحزب الحكومتين السودانية والاثيوبية ضبط النفس وتفعيل الإتصال الدبلوماسي لحسم هذه التفلتات التى تعكر صفو العلاقات بين البلدين وزيادة محطات المراقبة على الحدود.
وطالب بسرعة تكوين قوات مشتركة لتأمين هذه الحدود ومراقبتها من أنشطة الإتجار بالبشر والهجرة غير المشروعة.
ورحب الحزب باللاجئيين الأثيوبيين الذين تدفقوا إلى مناطق جنوب وشرق القضارف نتيحة لتوترات الأمنية في الحدود الغربية لدولة أثيوبيا الشقيقة. ويناشد الحكومة السودانية والمنظمات الدولية تقديم أفضل الرعاية الإنسانية لهم.

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق