مشاركة فاعلة لجهاز المخابرات العامة في دعم متضرري الفيضانات

وجه المدير العام لجهاز المخابرات العامة الفريق اول جمال عبد المجيد بتشكيل لجنة لاغاثة وإعانة متضرري الفيضانات والسيول والمساهمة في عمليات إصحاح البيئة عقب الفيضانات وتوفير الدعم اللوجستي لنجاح قيام إمتحانات الشهادة السودانية.

وسيرت هذه اللجنة قوافل لمتضرري السيول والفيضانات بمنطقة العالياب ودعمهم بخيام ومواد غذائية وبطانيات.

كما قدمت مساعدات اغاثية عاجلة لمواطني منطقة التكينة وواوسي استجابة لنداءات المواطنين بالمنطقة إضافة للدعم الذي قدمته لمواطني شمال بحري، وإغاثة عدد ٥٠٠٠ متضرر بولاية الخرطوم هذا إضافة للمخيم العلاجي المجاني الذي إحتوى على أدوية وفحوصات معملية مجانية وعمليات اصحاح البيئة بولاية الخرطوم.

وواصل الجهاز جهوده بإغاثة مواطني منطقة سقادي بمواد غذائية وبطاطين ونواميس مما كان له الأثر الطيب في نفوس المواطنين بمنطقة سقادي.

كما نفذ الجهاز حملة لاصحاح البيئة بولاية وسط دارفور بمدينة زالنجي و تمت توسعة الحملة بطلب من وزارة الصحة بالولاية لتشمل احياء مدينة زالنجي.

ومواصلة للمسيرة وفي إطار المسؤلية المجتمعية لدعم طلاب الشهادة السودانية، تم تخصيص ٨ بصات بواقع بص لكل محلية من محليات ولاية الخرطوم حيث تم تنسيق تام بين جهاز المخابرات ووزارة التربية والتعليم ومدراء التعليم بالمحليات بحيث تغطي الباصات عدد ١٥مركزا بمحلية الخرطوم وشرق النيل وامبدة وجبل أولياء وكرري وامدرمان.

كما قام الجهاز بتوفير عربة لاندكروزر لنقل الامتحانات بمنطقة أم درمان.

هذا إضافة لمساهمة ضباط وضباط صف جهاز المخابرات بتوصيل الطلاب والمواطنين في ساعات الزروة في إطار حملة وصلني، حيث عبر المواطنين عن ارتياحهم بالجهود المبذولة من قبل الجهاز والدعم اللوجستي لدعم طلاب الشهادة السودانية.

وَظل جهاز المخابرات العامة يقدم جهود مجتمعية وانسانية كبيرة في صمت بالتنسيق مع الأجهزة التنفيذية.

وقدم الجهاز اليوم ومواصلة لجهوده الإنسانية أطفال السرطان بعربة إسعاف متكاملة

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق