جبريل إبراهيم : تنفيذ إتفاق السلام هو الجهاد الأكبر وسنعمل على معالجة جذورة الأزمة وإسكات صوت البندقية للأبد

جوبا : موفد الحاكم نيوز

أكد ممثل حركات ومسار دارفور الدكتور جبريل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساواة أن التوقيع على اتفاق سلام السودان بجوبا عاصمة دولة جنوب السودان يعالج جذور الأزمة ويسكت صوت البندقية للأبد ، مؤكدا أن الجنوب لعب دوراً حيويا في الوصول للتوقيع على اتفاقية سلام والتى ستكون بمثابة العلاج الناجع للأزمة .

وقدم جبريل خلال مخاطبته حفل توقيع اتفاق السلام بالاحرف الأولي نيابة عن زملائه الشكر لحكومة جنوب السودان والدول الشقيقة والسعودية ومصر وتشاد وقطر والإمارات وبعثة الأمم المتحدة بالسودان يوناميد والمبعوث الأمريكي السودان دونالد بوث والاتحاد الأوروبي وجهوده لسبب التحاور عبر لتجاوز ظروف كورونا والشكر للشركاء من قوي الحرية والتغيير ووفود التفاوض والوساطة .

وأوضح جبريل أن الإرادة القوية للأطراف المتفاوضة والوساطة جعلت السلام ممكناً عبر التفاوض وهي أكبر النتائج في كل مفاوضات السلام ، معتبرا أن التحدي الحقيقي هو تنفيذ الإتفاق وهو أكبر من بنوده ومحاوره وقضاياه ، وأن الجميع فرغ من الجهاد الاصغر وأمامهم الجهاد الاكبر جهاد التنفيذ .

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق