مأمون على فرح يكتب : مع اقتراب شهر رمضان إبداعات روائي مصري

في واحد من أهم الأعمال التاريخية في العالم العربي كان تلك القصة للأديب الراحل عبد الحميد جودة السحار المتوفى في العام 1974م.

وعبد الحميد جودة السحار أديب وروائي مصري ولد في القاهرة في العام 1935م وكان يتولى رئاسة تحرير مجلة السينما و كتب القصة القصيرة والموضوعات الاجتماعية والف في الحضارات وكتب المسلسل الأشهر محمد رسول الله الذي يتكون من 5 أجزاء وقبلها كتب القصة التاريخية احمس بطل الاستقلال واميرة قرطبة ثم القصص بلال مؤذن الرسول والذي أنتج فيما سينمائيا وسعد بن أبي وقاص ومحمد والذين معه وصدر في 20 جزء.

ثم كتب للأطفال قصص الأنبياء وقصص الخلفاء الراشدين والعرب في أوروبا اما مجموعة محمد رسول الله والذين معه والتي حولها المخرج الراحل أحمد طنطاوي لعمل ادهش كل العالم فهي مكونة من عدة أجزاء أنتجت في ثمانينات القرن الماضي بشكل لافت للانتباه.

ناقش المسلسل تاريخ التوحيد بشكل مختلف واعتمد المخرج الراحل أحمد طنطاوي على الديكور التخيلي الذي أضاف للعمل نكهة مختلفة ومغايرة وظل هذا العمل طوال  هذه السنين من الأهمية بمكان فيما يلي التكتيك العالي الذي أعدت به جميع الحلقات مع إبداعات الممثلين وقدرتهم الفائقة على أداء الأعمال التاريخية بشكل جاد وتناول العمل في أوله قصة سيدنا إبراهيم وناقش أوضاع العدنانيون وأحوال قريش وتاريخ العمالقة في الجزيرة العربية حتى ميلاد الرسول صلى الله عليه وسلم بشكل تفصيلي أشبه بالبحث وهي طريقة نجح فيها الأديب الراحل بصورة لافتة.

أن عمل عظيم كمحمد رسول الله يستحق الدراسة والتمعن مع أبطال وممثلين في غاية الروعة.. الراحل عبد الله غيث فردوس عبد الحميد في الرواية شكري سرحان أمينة رزق حمزة الشيمي وغيرهم من عمالقة الدراما التاريخية تحت قيادة مخرج متمكن استطاع بشكل جاذب لفت الأنظار إلى العمل وجعله في قائمة أهم الأعمال التاريخية التي تناولت قصة التوحيد والإيمان بعد رائعة أمينة الصاوي لااله الا الله فامينة الصاوي والسحار استطاعا أن يضعا بصمة متميزة في الأعمال التاريخية في حين تبحرت أمينة الصاوي في رحلة الإيمان منذ عهد الفراعنة والتدبر في آيات خالق الكون بشكل كان سبباً في نجاح العمل.

تظل الدراما التاريخية نقطة مضئية في عالم الفن العربي وتم إنتاج عشرات الأعمال خلال سنوات طويلة كانت البصمة المصرية فيها الأكبر والاشمل وأنجبت متميزين أمثال عائد الرباط وعبد السلام امين وغيرهم من كتاب الدراما التاريخية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى