أخر الأخبار

نص البيان المشترك حول زيارة رئيس الوزراء الإثيوبي دكتور آبي احمد للسودان

الخرطوم الحاكم نيوز

أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي أول ركن عبدالفتاح البرهان وفخامة رئيس الوزراء الإثيوبي دكتور آبي احمد، على أزلية العلاقات التاريخية بين شعبي البلدين وضرورة المحافظة عليها وتنميتها .

وأمن الرئيسان أهمية الحفاظ على الاستقرار والأمن
اوضح رئيس الوزراء الإثيوبي دكتور آبي احمد ان الغرض من الزيارة هو إظهار التضامن والوقوف مع حكومة وشعب السودان للوصول لتوافق وطنى .

وفيما يلي *نص البيان* المشترك حول زيارة رئيس الوزراء الإثيوبي دكتور آبي احمد للسودان الذي تلاه وزيري خارجية البلدين أمام رئيس مجلس السيادة الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي احمد

عقب الزيارة الرسمية للدكتور أبي أحمد ، رئيس الوزراء الإثيوبي إلى السودان على رأس وفد رفيع المستوى اليوم 26 يناير 2023م ، عقد الوفد الأثيوبي مباحثات مشتركة مع الجانب السوداني برئاسة السيد الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان ، رئيس مجلس السيادة ، شملت علاقات البلدين الثنائية بالإضافة إلى التطورات الإقليمية ، وفي ختام المباحثات ، أكد الطرفان على الآتي :
1. أزلية وعمق العلاقات التاريخية بين شعبي البلدين ، وضرورة المحافظة عليها وتنميتها.
2. الهدف من زيارة رئيس الوزراء الإثيوبي والوفد المرافق لسيادته هو إظهار التضامن والوقوف مع حكومة وشعب السودان ومؤزارته للوصول إلى توافق سوداني – سوداني يؤدي إلى إستقرار الفترة الإنتقالية ، بإعتبار أن السودانيين هم الأقدر على حل مشكلاتـهم الداخلية ، وأعرب الجانب الأثيوبي عن تطلعه إلى التوصل لإتفاق لتشكيل حكومة مدنية ومؤسسات الأنتقال الأخرى ، بما يفضي إلى التحول الديمقراطي والوصول للإنتخابات.
3. عقد رئيس الوزراء الإثيوبي محادثات مع الأطراف السودانية الموقعة وغير الموقعة على الإتفاق الإطاري السياسي ، وحثهم على حل خلافاتـهم والعمل معاً على تحقيق الوفاق والسلام والإستقرار

4. *رحب الجانب السوداني بإتفاق السلام الإثيوبي المبرم في بروتوريا بجمهورية جنوب أفريقيا في الثاني من نوفمبر 2022م بين الحكومة الإثيوبية و جبهة تحرير التقراي ، بإعتباره خطوة مهمة تعزز الإستقرار والسلام وتنهي الحرب في إثيوبيا* ، مما ينعكس إيجاباً *على* السودان.

5. أكد الجانبان على معالجة القضايا الثنائية بالحوار والتفاهم ، بما في ذلك *قضايا سد النهضة والحدود ، وفق الآليات القائمة* ، بما يحقق مصلحة شعبي البلدين الشقيقين والأطراف الأخرى ذات الصلة ، وصولاً إلى تحقيق تكامل شامل بين البلدين الجارين.
6. أبدى الجانبان إلتزامهما بالتشاور والتفاكر المستمر في كل ما يتعلق بالجوانب الثنائية بينهما ، *والتنسيق المشترك في القضايا الأقليمية والدولية*.
7. عبر الجانب الإثيوبي عن تقديره لحسن الإستقبال وكرم الضيافة المعهود في الشعب السوداني الشقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى