مأمون على فرح يكتب : ثلاثية الدولارات

 

 

 

لم يكن المخرج الكبير سيرجيو ليون يظن أنه سوف يخلد اسمه مع الكبار في عالم السينما بل تعدي تلك الأحلام أن أصبح ملك الوسترن بلامنازع.

فبعد الطيب والشرس والقبيح تلك الملحمة التي تحكي انتهاك القانون وانتشار العنف والسلاح والسرقة والنهب كان الطريق سألك إلى أبعد مدى لإنجاز ثلاثية الدولار الشهيرة.

*فمن أجل حفنة دولار ومزيد من الدولارات ولأجل دولارات أكثر كانت* كلها تحكي عن قصص الطمع والجشع والبحث عن الثراء عن طريق السرقة والقتل وسلب حقوق الناس بشكل عكسه سيرجيو ليون في مشواره في ستينات القرن الماضي.

شكل قيام الحرب الأهلية الأمريكية محور قصة الطيب والشرس والقبيح وكانت القصة ملهمة بشكل كبير كونها مغامرة مشوقة كانت تفتقدها افلام الوسترن بشكل كبير ففي الغالب اعتمدت هذه الأفلام على الحركة مع سيناريو مبسط للغاية لكن المفاجاة كانت في هذا الفيلم الذي تدور قصته حول سرقة ضخمة قام بها *بيل كارسون* واحد من جنود جيش الاتحاد فقد قام باختلاس 200 الف دولار من القطع الذهبية لكن المحكمة العسكرية قد براءته لعدم كفاية الأدلة ضده فقام كارسون بإخفاء الأموال في مقبرة بعيدة ووضع علامة على القبر.

لقد طارد بيل كارسون رجل وحيد شرير يدعي *إنجل اي* كان إنجل سيرجبنت في جيش الاتحاد وهو رجل قاسي القلب لايرحم يحب المال والذهب قدم لهذه الشخصية النجم الراحل *لي فإن كليفت.*

كان إنجل اي يطارد بيل كارسون من مقاطعة إلى مقاطعة يكاد يكون قد جاب الغرب الأمريكي من أوله لاخره بحثا عن هذا الجندي الأعور الذي يعد من الأثرياء بتلك الغنيمة… لكن الصدف أحيانآ تغير مجرى الأحداث حين كان الأشقر *( الطيب… كلينت استوود مع الشرس… الاي ولاش في شخصية توكو )* الذي قدم دوراً متميزاً للغاية.

الصدفة قادت الأشقر والشرس للعثور على بيل كارسون وهو يحتضر كان كارسون مع مجموعة من الجنود يعاني من العطش وحين أراد الحصول على الماء اعترف انه يملك الكثير من الذهب وسوف يعطيهم المال مقابل الماء ذهب الشرس لكي يحضر الماء وقبله كان قد عرف اسم المقبرة وحين عاد كان الأشقر الذي يعاني من العطش أيضا نتيجة لتعذيب الشرس قد عرف اسم القبر من بيل كارسون الذي مات فوراً.

غضب الشرس وأراد قتل الأشقر لكن الأشقر أخبره انه يعرف نصف السر الذي عنده ومن هذه اللحظة تغيرت المعاملة واصبح الشرس في حاجة للحفاظ على حياة الأشقر بأي ثمن للوصول إلى الذهب فحمله إلى دير قريب بعد أن ارتدوا ملابس الجنود.

استغرق شفاء الأشقر زمنا وبعدها قرر الاثنين المغادرة إلى حيث الكنز.

في الطريق تم اعتقال الاثنين من فرقة من جنود جيش الاتحاد لأنهم كانو يرتدون ملابس الحلفاء وفي المعتقل كان هناك القبيح أنجل اي.

بالطبع حمل توكو أوراق بيل كارسون كان لزاما عليه أن يكون بيل كارسون والا وقع في ورطة حقيقية…. وحينما تم ترديد اسمه كان هذا كفيل بايقاظ الآمال لدى انجل اي في العثور على الكنز الثمين فها هو بيل كارسون في قبضته الان وليس عليه سوى الحصول على ما يريد من معلومات عن مكان المال بالضغط عليه لكن تفاجأ بتوكو ينتحل شخصية بيل كارسون .

قام انجل اي بتعذيب توكو بشدة واستطاع أن يعرف منه نصف السر… ومن ثم فإن الطريق الان خالي من توكو ولابد من استمالة الأشقر حتى تكون القسمة على اثنين بدلاً من ثلاثة فقد قام انجل اي بترحيل توكو إلى سجن بعيد لكنه استطاع الهرب فيما بعد.

تستمر القصة حتى انضمام توكو مجدداً للاشقر وتخلصهم من رجال انجل اي واحد تلو الآخر ووصولهم إلى المقبرة.

كان الأشقر يدرك تمام ان توكو رجل لا أمان له ولا يمكن الوثوق به فحدثت المواجهة بينهم حين لحق بهم انجل اي في المقبرة لكن سرعة الأشقر مكنته من القضاء على انجل اي وربط توكو في حبل.

لقد اخذ الأشقر نصيبه وولي مبتعدا بينما ظل توكو مربوطا في الحبل واي محاولة منه لتخليص نفسه سوف تؤدي بحياته فوراً… وما أن ابتعد الأشقر الا وصوب سلاحه على توكو وانقذه من عقدة الحبل.

هذا الفيلم واحد من روائع السينما العالمية إذا ما أضفت إليه موسيقى أنيو موريكوني المذهلة لقد ظلت موسيقى الطيب والشرس والقبيح واحدة من أروع الأعمال الموسيقية الخالدة في أذهان معجبي الوسترن على مر التاريخ وعاد وكررها في من أجل دولارات أكثر وكانت أروع ما يكون.

تم تصوير هذا العمل المنتج في العام 1962م في اسبانيا وإيطاليا ووضع المخرج سيرجيو ليون بصمة اخراجية أصبحت مدرسة في عالم افلام الغرب أو كما يحلو للبعض ( افلام الكاوبوي) وكانت هذه الأفلام قد شكلت بقوة مسيرة النجم كلينت استوود وأظهرت بقوة نجومية الراحل لي فإن كليفت والراحل ايلي والاش.

فلي فإن كليفت قام بأداء شخصية الكولونيل مورتيمر في من أجل حفنة دولارات وبرع بقوة في أداء الشخصية التي انتقلت لمعرفة أسرار العصابات في أقصى الغرب الأمريكي ومطاردة رجل شرير تسبب للكولونيل بجراح وعذاب كبير لأنه قتل أعز الناس عنده…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى