حميدتي يزور منطقة اموري شرقي نيالا

قال نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو إن الأحداث التي شهدتها المناطق الشمالية الشرقية من محلية بليل مرفوضة بكل المقاييس، مؤكدا قدرة الحكومة باجهزتها الرسمية على ضبط المتسببين في هذه الاحداث، وتقديمهم لمحاكمات عادلة.
وأوضح سيادته لدى مخاطبته الفعاليات الشعبية والاهلية للمنطقة أن زيارته والوفد المرافق له تهدف لتأسيس أرضية صلبة لانطلاق الخدمات التنموية والامنية بالمنطقة، مبينا أن الحكومة من مسؤلياتها تأمين المواطنين وحفظ ممتلكاتهم.
ووجه سيادته حكومة ولاية جنوب دارفور بتقديم الخدمات الضرورية لأهل المنطقة، واتخاذ التدابير اللازمة لضمان أمنهم وسلامتهم.
وترحم نائب رئيس مجلس السيادة على شهداء الاحداث وتمنى عاجل الشفاء للجرحى والمصابين.
وتبرع سيادته ببناء مسجد متكامل من المواد الثابتة بقرية ام موري وذلك لتمكين مواطني المنطقة من اداء شعائرهم الدينية على الوجه المطلوب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى