30 الف بحث في مختلف المجالات بالأكاديمية العليا للدراسات الاستراتيجية والأمنية

الخرطوم : هادية صباح الخير

أكد خبراء أمنيون أن الإعلام والأمن وجهان لهدف واحد هو أمن البلاد ومصلحتها وبين مدير الأكاديمية العليا للدراسات الاستراتيجية والأمنية بالانابة الفريق ابراهيم منصور أن الأمن مسؤولية الجميع مؤكدا ان هذا هو الهدف الذي ترمي الأكاديمية لتحقيقه ليكون شعارا وقال خلال مخاطبته منتدي الأمن والإعلام الذي نظمه مركز التدريب بالأكاديمية بالتنسيق مع صحيفة (الحياة اليوم الإلكترونية) أن هذا الصرح (الأكاديمية )مفخرة للسودان علي مستوى الاقليم والعالم حيث يضم من جميع أنحاء العالم طلاب الدبلوم العالي والماجستير من كل أنحاء افريقيا وآسيا والدول العربية وعبر عن طموحه بأن يكون في ٢٠٢٣ قبلة لطلاب أوربا وأمريكا.
من جهته قال مدير مركز تدريب القيادات بالأكاديمية اللواء م عبدالقادر حسان بخيت ان الأمن ملك مشاع لكل أفراد المجتمع حسب مقولة الكاتب المعروف محمدحسنين هيكل ونفي عبد القادر وجود خصام بين الإعلام والأمن فكلاهما يعرف الهدف الذي يريد الوصول اليه.
وتابع : نجد رابط قوي اعلامي مابين بعض مؤسسات الإعلام والأمن فمثلا إذاعة هولندا تتبع للجيش وايضا صوت امريكا تتبع للامن وهذه النماذج تؤكد عدم وجود خصام بين المناخ الاعلامي والمؤسسات الامنية من اجل مصلحة البلد.
وفيما يتعلق بالدورة التدريبية قال المستشار بالأكاديمية وهو احد مؤسسيها الفريق محمد خوجلي الأمين ان الهدف من الدورة هو تفعيل دور الإعلام في قضايا الوطن وتسهيل آداء الإعلاميين لدورهم في دعم المصالحة الوطنية العليا في كافة المجالات وتأكيد فهمهم للدور الإيجابي المطلوب منهم والوقوف على سبب اهتزاز الثقة بين الطرفين خلال الممارسة خاصة في حالة الاضطرابات وكشف خوجلي عن عدم وجود مرجعية فكرية للدولة على مختلف الحقب السياسية وقال ان من مقومات المشروع الاستراتيجي (الفكرة الوطنية الجامعة )وكشف خوجلي عن وجود ٣٠ الف بحث بالاكاديمية في مختلف المجالات واردف (حتى الكوليرا لديها ١٢٠٠ بحث في جامعة واحدة هي جامعة الخرطوم وهنالك ١٣ الف بحث في كلية الدفاع الوطني .
وفي ذات السياق قال المستشار بمركز التدريب اللواء م دكتور معتصم عبد القادر أن مقومات الدولة الشاملة نفسها (السياسية والاقتصادية والامنية ..الخ) يمكن ان تتحول لمهددأت لذلك يعتقد أن الإعلام شريك أصيل في أمن الوطن واردف (نأمل أن تعمل هذة الدورة التدريبية علي تحسين الصورة الذهنية للأمن لدي الإعلام الذي رسم صورة للأمن بأنه هو الذي يصادف الصحف ويوفقها وينتقل الصحفيين .
وفي سياق متصل قدمت المهندسة هبة صلاح الدين من المركز القومي للمعلومات الاستاذ بكلية العلوم والرياضة. بجامعة الخرطوم محاضرة عن الأمن السيبراني تناولت فيها الحديث عن جرائم المعلوماتية وقالت انه كلما تطور الانترنت تطورت جرائم المعلوماتية واكدت انه ليس هنالك حساب آمن بنسبة ١٠٠%وعرفت الأمن السيبراني بأنه هو كيف الوصول للمعلومة وكافة حمايتها .

الجدير بالذكر أن المنتدي قدمت فيه ورقتان الاولي الاعلام واستراتيجية ااامن القومي وصناعة القرار الاعلامي وآلية التنسيق بجانب التناول الاعلامي لقضايا الأمن الوطني والأمن السيراني وتأثير وسائل الاتصال الاجتماعي

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى