عبدالله مسار يكتب: عقار والاتفاق الاطاري

بسم الله الرحمن الرحيم

الاستاذ مالك عقار عرف بين قيادات السودان بصدقه ومبدئية موافقه. بل عرف بنضاله ولسنوات طويلة حول قضايا المهمشين والدفاع عن قضايا الوطن وكذلك عرف بوطنيته وهو ليس لديه ارتباطات خارجية كغيره من القيادات السياسية وقادة الحركات
اغلب عناصر الحركات وساسة اليوم يعملون في كنف بعض اجهزة المخابرات والسفارات وبعض المنظمات الاجنبية ولكن مالك عقار. ليس من هذا الصنف فهو من الصنف الوطني الخالص وهي ميزة قلما تجدها في ساسة اليوم جميعهم او عدد كبير منهم (يبقجوا) من سوق هذه السفارات
لانه ليس له ارتباط عمالي او مخابراتي مع اي جهة تجده واضح جدا في تصاريحه
اجرت قناة النيل الازرق مقابلة معه وكان حديثا صريحا وواضحا بل اجاب علي الاسئلة دون مواربة ولا دسيس
قال الاتفاقالاطاري مولود باليات دفنه وفشله ومن يقول انه سوداني خالص كذاب
والاتفاق الاطاري حق ناس الخرطوم والخرطوم بحري وام درمان وما عندو علاقة بالهامش والموقعين علي الاتفاق الاطاري 13 فقط والبقية كلهم واجهات للمؤتمر السوداني وتجمع المهنيين
وانحياز الرباعية له لانه يحمل جزء من دمهم
ترك قفل شرق السودان مني وجبريل لو ظلو خارج الاتفاق بقفلوا حاجات كثيرة
وهنالك ضغوط خارجية مورست علي المكون العسكري والمدني للدخول في الحوار والتوقيع علي الاتفاق الاطاري
والثلاثية ذي الركشة ولكن لساتكها ما موزونة وبعثة الاتحاد الافريقي تجلس في المقاعد الخلفية
اما السودانيين البمشوا السفارات بائع السجاير. في الشارع عارفهم
وقال ان الحركة الشعبية نادت بالحوار بعد 8ايام من انقلاب 25اكتوبر لان الازمة لا تحل الا بالحوار السوداني السوداني
ولكن الجميع رفض الحوار ورجعوا اليه بعد ان ثمن غالي دفعه الشباب وتردي امني واقتصادي كبير
وفي النهاية قبلوا بالحوار مشيرا الي ان هنالك ضغوطات خارجية مورست عليهم
وقال الاتفاق الاطاري اجنبي وكذلك دستور لجنة تسيير المحامين
قال توقيعنا علي الاتفاق تنازل لاننا عندنا فيهو اراء كثيرة ووقعنا علي الاتفاق لرغبتنا في حوار موسع في بنوده ولكل اهل السودان
وقال ان ما تقوم به السفارات لا يرضي احد يوم في الفاشر ويوم في بورتسودان
هذا جزء مما قاله الاستاذ مالك عقار
وحقيقة كل ماقاله صحيح
هذا الاتفاق الاطاري اجنبي ويحمل كل جنيات الخارج وخاصة جنيات الترويكا وبعض دول الاتحاد الاوروبي وامريكا. والامارات والسعودية ولا توجد جنيات سودانية فيه
وهو. صمم علي مقاس الحرية والتغيير المركزي (4 طويلة ناقص واحد )
وهي جني ثمانية اشهر لا يعيش ابدا مهما اعطي من اكسجين. ولو وضع في غرفة العناية المركزة
ولذلك يحتاح الي ان يكون شاملا لو قبلت كل الاطراف بذلك وهي قد لا تقبل. بل سياتي الرفض من غير الموقعين ولو طلب منهم ذلك ومعارضته في الشارع كبيرة وخاصة من الثوار احزاب ولجان المقاومة الثورية ونقابات ومنظمات مجتمع مدني وادارة اهلية وطرق صوفية ودول اقليمية ودولية
اذن كل ماقاله الاستاذ مالك عقار صحيح وخطورة الامر ان الموسسة العسكرية اكثر رفضا لانه تدخل مباشر في شئونها. اول من ينط منه الرئيس البرهان والسيد الفريق اول حميدتي لان الاتفاق الاطاري صناعة خارجية نقلت الي ارض لا تقبلها لان قواتهم ترفضه
وهنالك احزاب وقعت عليه قد تخرج منه كحزب الامة القومي لان بنوده تخالف قيم واخلاق عضويته
علي العموم شكرا لمالك عقار. ابرا ذمته للتاريخ. ويكتب له ذلك في لوحه الوطني لانه سجل موقفا للتاريخ وان وقع علي الاتفاق الاطاري
اما امر الاتفاق النهائي. فهو بالمثل الدراجي (كلام بنات عدن بنات)
تحياتي

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى