صوت الحق – الصديق النعيم موسى – العبره كيف ما تخنقك يا سهير عبد الرحيم !؟

siddig2227@gmail.com

غرّدت الأخت العزيزه سُهير عبد الرحيم السبت الماي تغريدة تحكي واقعنا المؤلم تقول فيها : ( في هذا العام حطيت رحالي في تركيا بمدينة إسطنبول وفي إسبانيا بمدينة برشلونة وفي الإمارات بمدينة دبي وفي الهند بمدينة نيودلهي و في إثيوبيا بمدينة أديس أبابا و أخيراً الدوحة القطرية . بعض هذه المدن سبق وزرتها في فترات مُتباعدة ولكنها تغيرت تماماً الذي يجمع بينها النهضة المستمرة ، التطوير ، العمل ، الإرتقاء ، حب الوطن والعمل لأجله . أفرح لنجاح تلك الدول و لكن العبرة تخنقني بشدة لتشظي وطني و نهبه بواسطة أبناءه العاقين )
ختمت التغريدة : مرفق صور للكدايس وهي تتجول و تتمطى وتنام على كاونتر مطار الخرطوم .
أستاذتي سُهير تحية طيبه أما بعد :
العبره كيف ما تخنقك والبلد مليانه نفايات ؟
العبره كيف ما تخنقك ولا يوجد صرف صحي ؟
العبره كيف ما تخنقك وخيرات بلادي تُهرّب بالمطار ؟
العبره كيف ما تخنقك وطرق عاصمتنا أصبحت من الإرشيف ؟
العبره كيف ما تخنقك وبلادنا الغنية تُعاني ؟
مُعاناة رغم الموارد !
مُعاناة رغم المساحات الواسعه !
مُعاناة رغم المعادن والذهب !
العبره كيف ما تخنقك ونستورد الألبان ؟
العبره كيف ما تخنقك وغاب الأمن والأمان ؟
العبره كيف ما تخنقك ونمد أيادينا ( للشحده والتسوّل ) ؟
العبره كيف ما تخنقك وخيراتنا تُنهب ؟
العبره كيف ما تخنقك والشعب لا يعلم شيئاً عن موارده ؟
العبره كيف ما تخنقك والحكومة لا تهتم بالمواطن ؟
العبره كيف ما تخنقك والوطن ينزف بسبب أبناءه ؟
العبره كيف ما تخنقك والدولة تُدار بالريموت كونترول ؟
العبره كيف ما تخنقك والأطفال يُطردون من المدارس ؟
العبره كيف ما تخنقك والفقر في زيادة مخيفه ؟
العبره كيف ما تخنقك والصمغ العربي يُهرّب ؟
العبره كيف ما تخنقك والقبلية اللعينة تنتشر كألنار في الهشيم ؟
العبره كيف ما تخنقك والغلاء يكتسح الأسواق ؟
العبره كيف ما تخنقك وتسعه طويله تُحاصر العاصمة ولا تجد من يردعها ؟
العبره كيف ما تخنقك واليتامى لا يجدون حق العلاج ؟
العبره كيف ما تخنقك وستة وستون عاماً نعيش على ماضينا فقط ؟
العبره كيف ما تخنقك ومطار الخرطوم شهد عمليات كثيرة لتهريب الذهب ولم نُشاهد المحاسبة ؟
العبره كيف ما تخنقك والأمن والأمان شبه معدوما تماماً ؟
العبره كيف ما تخنقك والدواء يُباع بأسعارٍ خُرافيه ؟
العبره كيف ما تخنقك وحكومتنا ( راح ليها الدرب ) ؟
العبره كيف ما تخنقك ويُقتل الأبرياء داخل منازلهم ؟
العبره كيف ما تخنقك وجميع عوامل النهضة متوفرة ولكنهم لا يُريدون ؟
العبره كيف ما تخنقك وبلادنا حدودها مفتوحة بلا رقيب أو حسيب ؟
العبره كيف ما تخنقك والعاصمة المُثلثة تعيش أسوأ مرحلة في غياب الأمن ؟
صوت أخير :
أستاذه سهير دولاً كثيرة نهضت بعدنا لأنها تملك العزيمه والإصرار ؛ بعكسنا تماماً حكومتنا والحكومات السابقة لم تهتم بالبنى التحتية ولم تسعى بالإستفادة من خيراتناوالمنتشرة في جميع أنحاء بلادنا .
الحكومات الناجحة هي التي تُذلّل الصعاب وهي التي تقود النهضة والنجاح حتى في غياب الموارد ؛ والأمثلة كثيرة . ما ينقصنا إرادة وعزيمة صادقة وخُطط إقتصادية فعّالة ، فلو إعتمدت الحكومات على الزراعة فقط لكان الجنيه أعلى قيمة من الدولار ( ولكنهم لا يُريدون ) الحديث عن النهضة نسمعه في الإذاعة والتلفاز ونقرأه في الصُحف فقط .
وطنك يا سُهير تعرّض لنهب ممنهج وما زال يستمر ، فأصبحت التدخلات الخارجية أمر إعتيادي ويتجوّل السُفراء كأنهم في بلدانهم ،،
وطنك ينزف من ظُلم القريب قبل الغريب ،،
وطنك يا سُهير ينزف من الجراحات الطويلة ،،
وطنك أصبح يحمل نصفه مشلولا ،،
فكيف لا تتجوّل الكدايس في المطار ويتجوّل الغرباء داخل العاصمة ويفعلون ما يشاءون ولا أحد يسألهم .؟

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى