السماني عوض الله يكتب : اولاد مختار يا والي الخرطوم!!

الخرطوم الحاكم نيوز
قد يسأل البعض عن اولاد مختار ومن هم؟ واين موقعهم!؟

اولاد مختار إحدي القري التي تتبع لولاية الخرطوم تقع شمال بحري وغرب الطريق الدائري وبالقرب من جبل السليت.. حباها الله بتكاتف أهلها وقد اجتهدوا في توفير الخدمات الضرورية لابنائهم في القرية.

قام مواطنو قرية اولاد مختار وبالجهد الشعبي بتشييد مدرسة أساسية ( ابتدائية) منذ أكثر من خمس سنوات بغرض تخفيف معاناة أطفالهم من الهجرة بحثا عن التعليم الاساسي وتشجيع البنات وابآئهن في الدراسة داخل القرية بدلا عن الذهاب الي مناطق أخري مما يتسبب ذلك في تسرب التلاميذ من المدارس بسبب المشوار اليومي وما يمكن أن يتعرضون له من مخاطر.

تم وبهذا الجهد من تشييد ثلاثة فصول وامكانياتهم توقفت عند هذا الحد نسبة لتكلفة البناء والتشييد وقد وصل التلاميذ الي الصف الخامس في ثلاثة فصول مما شكل عبء على المعلمين.

يدرس الصفين الأول والثاني في الفترة الصباحية على أن يكمل طلاب الرابع والخامس الدراسة في الفترة النهارية لعدم توفر فصول لهم. بجانب ان اهل المنطقة يتكفلون بنقل المعلمات من الشارع الرئيسي الي المدرسة ونهاية اليوم يقومون بارجاعهن الي الشارع نسبة لعدم توفر سكن وميز للمعلمين.

اعتقد ان هذه معاناة حقيقية وداخل حدود العاصمة التي تسعي لتحقيق “زيرو امية”. ولتحقيق ذلك لابد لوالي الخرطوم ووزارتا التربية والتعليم الاتحادية والولائية ببذل الجهد لإكمال فصول المدرسة الي ستة فصول وتشييد ميز للمعلمين وحمامات للتلاميذ في المدرسة.

كما انها دعوة لرجال المال والأعمال والخيريين للمساهمة في هذه الصدقة الجارية التي سيمتد أجرها الي يوم القيامة باعتبار أن المدرسة وتشييدها تعتبر من الصدقات الجارية. كما انها دعوة أيضا للمنظمات الخيرية للتسابق في عمل الخير.

أن قرية اولاد مختار بالريف الشمالي للخرطوم بحري تمثل تحديا للجميع ونافذة عمل خير للتسابق من أجل أن يستمر أبناء هذه القرية في التعليم والمساهمة في رفع الوعي التعليمي. فقط تحتاج لإكمال الفصول الي ست فصول وبناء ميز للمعلمين حتي يستقروا وتوفير دورات مياه في المدرسة.

اتمني ان يتكفل كل من رجال المال والأعمال بتشييد فصل دراسي او حمام او ميز المعلمين وسيخلد له التاريخ هذا العمل ويكون صدقة جارية لهم…

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى