بيان مهم من مجلس الطفولة حول تعرض الأطفال للانتهاكات في المظاهرات

الخرطوم الحاكم نيوز

يأسف المجلس القومي لرعاية الطفولة لما يحدث في بلادنا من إنتهاكات لحقوق الأطفال جراء التظاهرات وما يصاحبها من إحتجاجات، وما توارد من تقارير مروعة عن وفيات بعض الأطفال دون سن 18 سنة.
و يجدد المجلس التزام حكومة السودان بالاتفاقيات الدولية والإقليمية والقوانين الوطنية التي تحفظ حقوق الأطفال، ويحث كل المؤسسات الحكومية و غير الحكومية و الجماعات المختلفة بضرورة الإلتزام بتلك القوانين والإتفاقيات.
كما يدعو كل الجهات لحماية الأطفال وعدم تعريضهم للأخطار و الدفع بهم أو إقحامهم في الإحتجاجات مما يؤثر عليهم ويهدد حياتهم و صحتهم البدنية و النفسية.
ويناشد الأسر للحفاظ على أطفالهم علماً بأن الطفل تقع مسئوليته على العقلاء و الراشدين ولا يجوز مطلقاً استغلاله و التضحية به في خضم هذه الأحداث.
و سيعمل المجلس على تقصي الحقائق حول أعداد الأطفال الذين قتلوا أو الذين تعرضوا لأي نوع من الأنتهاكات في التظاهرات الأخيرة. كما سيقود المجلس حملة للتوعية بحقوق وحماية الأطفال أثناء التظاهرات و تشمل المؤسسات الشرطية والأمنية، بالإضافة للأسر والمجتمعات المحلية، علماً بأننا نؤيد التعبير السلمي بعيداً عن الإنتهاكات أياً كان نوعها.
و خاتمة القول بأن الحماية الشاملة للطفل تقع في إطار المسئولية الاجتماعية الرسمية و المجتمعية بموجب قوانين الاختصاص السارية في السودان، لذا فإن منطق الحماية و الرعاية يقتضيه الإطار العدلي و القانوني.
و بناءً على ذلك فإننا نحتسب عند الله تعالى أطفالنا الذين استشهدوا بسبب ما تعرضوا إليه من إنتهاكات أثناء التظاهرات التي شهدتها البلاد.
و عليه فإن المجلس مع شركائه الوطنيين و الدوليين يؤكد ضرورة عدم الزج بأطفالنا بأي عمل سياسي و أن يتحمل المجتمع بكافة شرائحة المسئولية الاجتماعية تجاه الأطفال بالحماية و الرعاية حفظاً لحقهم و تأميناً لاستقرارهم و أمنهم.
كما نناشد الجهات العدلية بمعاقبة من تثبت إدانته بتحريض الأطفال و الزج بهم في التظاهرات مما يعرضهم للتهلكة و لا نعتد بأي مبرر مهما كانت جهته.

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى