الهادي إدريس : عدم تنفيذ الترتيبات الامنية خلق واقع أليم جدآ لاقليم دارفور

الجنينة الحاكم نيوز

قال عضو المجلس السيادة و رئيس الجبهة الثورية و رئيس حركة جيش تحرير السودان – المجلس الانتقالي دكتور الهادي إدريس خلال مخاطبته أطراف العملية السلمية بولاية غرب دارفور بمقر الأمانة العامة للحكومة قال ، ان من اولويات اطراف العملية السلمية، بروتوكول الترتيبات الأمنية.

ودعا أطراف العملية السلمية بالولاية بالتركيز علي القضايا الوطنية وعدم تشتيت الجهود وتوحيد الخطاب والتنظيم الداخلي.

وأكد إدريس ان اتفاقية جوبا لسلام السودان نصت علي تشكيل قوة مشتركة لحفظ الأمن و السلام في دارفور ،

وقال إن الأوضاع الأمنية بالولاية حرجة جدآ تتطلب وحدة الصف من الأطراف العملية السلمية بالولاية، وأكد انه في القريب العاجل سيتم تخريج المجموعة الأولى من قوات حفظ الأمن بجديد السيل وستكون من مهام هذا القوة حفظ الأمن

واضاف د: الهادي إدريس يحي بأنه سيتم فتح مراكز التدريب لتدريب القوات في ولايتي غرب وجنوب دارفور وذلك لتسهيل واستيعاب كافة افرد العملية السلمية للمساهمة في فرض هيبة الدولة.

واضاف بان عدم تنفيذ بند الترتيبات الامنية خلق واقع أليم جدآ لاقليم دارفور ، و أكد ان هذه الزيارة جاءت لمعالجة القضايا الأمنية البالغة التعقيد .
من جهته أكد شيخ الدين ابراهيم رئيس مكتب الحركة بولاية غرب دارفور علي أهمية بناء السلام وذكر أن للسلام تحديات وهذه التحديات أسبابها تأخير تنفيذ الاتفاقية واشار الي ضرورة ترسيخ مفهوم السلام والتعايش السلمي بين مكونات الولاية

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى