والي القضارف .. يجسد التعايش السلمي في ابهي صوره

في التوقيت الذي ينشط فيه خطاب الكراهية في عدد من الولايات نجد والي ولاية القضارف محمد محجوب.. يرسي ثقافة السلام والتعايش السلمي في مجتمع متعدد السحنات بولاية القضارف ، (مختلف) الاعراق، (متفق) المفاهيم ومختلفها ، نجدهم في ترابط وسِلم مجتمعي ينافي مايصنعه دعاة العنصرية البغيضة محبي (المعادن )..صناع الفتن…

الوالي المكلف محمد عبد الرحمن محجوب..
صدق وأنجز الوعد في أيام معدودات، فامتدت الطرق الى أحياء، كادقلي، الشعبية البان جديد.. ويتجه الان لرصفها وإنارتها.. دون أن يلتفت لصناع الفتنة او يبادلهم داء الكراهية..

الرجل.. أنموذج للمسؤول الغيور.. لايهدأ له بال، او يركن لمجلس يستطعم فيه ملذات السلطة، او يجرجر خلفه سرابل التباهي والغرور..

يتحرك المحجوب وحوله طاقم خليط من (أخوة) التراب والوطن.. انبتتهم ولايات عِدة وقبائل متعددة وسحنات مختلفة.. جاءوا دون ترتيب، او سابق معرفة ببعضهم البعض.. فكان التناغم والإنسجام، بين جيفور مدير مكتب الوالي توفيق المدير التنفيذي لبلدية القضارف .. العميد آدم عثمان مدير المخابرات بالولاية نجاة مدير عام المالية.. سعد مدير البني التحتية .. فريعة امين عام الشباب والرياضة .. اسماء تنبئك بالتعدد القبلي وخليط إجتماعي استثنائي ومتجانس دونما عنصرية وفي توافق تام وفريد.. وذلك لان المحجوب.. لا يصطفي الأشخاص او يتخير القبيلة معيار إنضمام لمنظومة عمله وإنجازاته المرئية، وهذا فعل يُعلي من كعب المحجوب ويرتقي به سياسياً..

لا اعتقد ان هذا الوالي قد إختار ان يكون حاكماً بهذه الكيفية والاناقة السياسية، فالرجل عفوي بالفطرة لا تكلُف اوتجمل.. لكن اهل هذه الارض اختارو، ان يكن الرجل بينهم، يمثل قضاياهم ومطلوبات وطنهم الصغير (القضارف) فكان عند الموعد.. لكن قليل من الخصوصية وضوابط البرتكول في مجلس حكمه.. ستمنح الرجل مزيد من القوة ومساحة الحركة وحرية التفكير وتوسعة الانجازات ولن تُفسد الضوابط مابينه والاخرين..
مازلنا نأمل في المزيد من المكاسب والمُضي بذات الثبات نحو الحلم الاول.. مشروووع الحل الجذري.. وحتى يتحقق على المحجوب.. الإسراع في إعمال المشرط، وبتر (بعض) الإدارات المعيقة ..داخل هيئة المياه.. وهذا بالضرورة يشمل متبقي المؤسسات و(هيئات) اخر..

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى