رمضانيات – إسلام الريح – اليوم التاسع

سنن رمضان والصوم
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، أما بعد:
فلا يخفى على القارئ الكريم فضل شهر رمضان المبارك، كيف وقد اختصه الله جل وعلا بإنزال القرآن فيه، وخصه بمزيد فضل على غيره من الشهور، ويحسن بنا أن نذكر بعض السنن والمستحبات التي تستحب في هذا الشهر العظيم، تذكيرا لنا، نسأل الله تعالى أن ينفع بها، وأن يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه، وإلى الشروع في المقصود:

السنة الأولى:
التهنئة في قدوم شهر رمضان المبارك، ودليله ما روى أحمد والنسائي من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبشر أصحابه بقدوم رمضان يقول: “قد جاءكم شهر رمضان شهر مبارك، كتب الله عليكم صيامه، فيه تفتح أبواب الجنة وتغلق فيه أبواب الجحيم، وتغل فيه الشياطين، فيه ليلة خير من ألف شهر، من حرم خيرها فقد حرم”.
قال ابن رجب الحنبلي رحمه الله في لطائف المعارف: “قال بعض العلماء: هذا الحديث أصل في تهنئة الناس بعضهم بعضاً بشهر رمضان”.

السنّة الثانية:
تعجيل الفطر عند غياب الشمس، وقد قال صلى الله عليه وسلم: “لايزال الناس بخير ما عجلوا الفطر” رواه البخاري ومسلم، قال ابن عبد البر: “أخبار تعجيل الفطر وتأخير السحور متواترة”، وننبه على أنه لابد من التحقق من غياب الشمس تحققاً تاماً.

السنة الثالثة:
تفطير الصائمين، قال تعالى: “ويطعمون الطعام على حبه مسكيناً ويتيماً وأسيرا”، وقد جاء أن النبي صلى الله عليه وسلم: “من فطر صائماً كتب له مثل أجره إلا أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء” رواه النسائي والترمذي وصححه، وروى الترمذي والنسائي من حديث أم عمارة رضي الله عنها قالت: قال صلى الله عليه وسلم: “إن الصائم تصلي عليه الملائكة إذا أُكِلَ عنده حتى يفرغوا، وربما قال: حتى يشبعوا” قال الترمذي: هذا حديث حسن صحيح.

السنة الرابعة:
الفطر على تمر، فإن لم يجد فعلى ماء، ودليله ما جاء عن سلمان بن عامر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا كان أحدكم صائماً فليفطر على التمر، فإن لم يجد التمر فعلى الماء، فإن الماء طهور” رواه الخمسة، وقال الترمذي: حديث حسن صحيح.
والله أعلم
الهم تقبل منا إنك أنت السميع العليم وتوب علينا انك انت التواب الرحيم وعافنا واعف عنا ياعفو ياكريم .
اللهم ارحم عبدك احمد سنهوري رحمة واسعة رب ارحم من كان بالأمس صائماً قائماً في شهرك الكريم وجليسنا بالخير، و اليوم هو فقيدنا، ربي أغفر وارحم ميتنا رحمة تقر بها عينيه، وتسعد بها روحه، اللهم اغفر له و أسعده برائحة الجنة، ونعيمها يا رب العالمين.
وصلي اللهم وبارك على سيدي وحبيبي محمد صلى الله عليه وسلم وعلي آله وصحبه أجمعين
إسلام الريح.

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى