مسؤولة أممية تمتدح أهل دارفور وتؤكد الالتزام بدعم حماية حقوق الإنسان

الخرطوم : الحاكم نيوز

خلال زيارتها إلى دارفور، إنضّمت نائبة الممثل الخاص للأمين العام، المنسقة المقيمة ومنسقة الشؤون الإنسانية في السودان السيدة خاردياتا لو ندياي، إلى والي شمال دارفور،الاثنين 20 ديسمبر، لترؤس تسليم الجزء الشمالي من قاعدة اليوناميد اللوجستية إلى سلطات الولاية.

أشادت نائبة الممثل الخاص للأمين العام بأهالي دارفور لتضحياتهم وأعربت بالنيابة عن الممثل الخاص للأمين العام واليونيتامس، عن تعازيها لأسر الذين فقدوا أرواحهم خلال أعمال العنف الأخيرة بين المجتمعات المحلية.
وفي كلمتها، أثنت نائبة الممثل الخاص للأمين العام على السلطات لتعاونها ودعمها المستمرّ لفريق تصفية اليوناميد؛ كما سلّطت الضوء على ضرورة استخدام المعسكر والمرافق الموجودة داخله بما يعود بالنفع على أهل دارفور.
وأعربت نائبة الممثل الخاص للأمين العام عن قلقها حيال سلامة فريق تصفية اليوناميد وأمنه وسلامة الأصول وأكّدت على أنّه من واجب الحكومة حماية أفراد اليوناميد واتخاذ تدابير صارمة لمنع أي شكل من أشكال التهديد أو العنف ضدّ المعسكر والأفراد.

وقالت نائبة الممثل الخاص للأمن العام قي كلمتها: “لقد سنحت لي الفرصة، في مشاركات سابقة، بلقاء الدكتور الهادي إدريس عضو مجلس السيادة وتبادل النقاش معه. وكرّرتُ توقعات الأمم المتحدة بشأن حرية الحركة الآمنة لجميع أصول الأمم المتحدة وإعادة تلك التي استولت عليها الجماعات المسلحة بشكل غير مشروع. كما التقيت بسعادة السيّد نمر محمد، والي شمال دارفور وناقشت معه عدداً من القضايا المهمّة ولا سيما أهمّية أصول الأمم المتحدة في تنفيذ أنشطة حماية المدنيين من قبل وكالات الأمم المتحدة المختلفة. وذكرتُ أنّ اليونيتامس ملتزمة وعلى استعداد لمساعدة الحكومة في الوفاء بأولويات حماية المدنيين وحقوق الإنسان وسيادة القانون”.
ورداً على ذلك، أعرب كلّ من الدكتور الهادي إدريس وسعادة السيّد نمر محمد عن امتنانهما للأمم المتحدة على الدعم وأكّدا مجدداً التزامهما بضمان أمن فريق تصفية اليوناميد وسلامته وحماية أصول الأمم المتحدة. وأكّدا كذلك على أنّ كافّة الجهود ستُبذل للتعامل مع موظفي اليوناميد الوطنيين السابقين الذين منعوا الدخول إلى قاعدة اليوناميد اللوجستيّة في الفاشر لعدّة أيّام.

وإيضاحاً للمستجدّات في ما يتعلّق بالجهود الجارية لتعزيز حماية المدنيين في دارفور، أبلغ الدكتور الهادي إدريس نائبة الممثل الخاص للأمين العام أنّه قصد الفاشر في مهمّة محورها تكثيف المشاورات مع كيانات أمن الدولة، بما في ذلك الأطراف الموقعة على اتفاقيّة جوبا للسلام، لوضع اللمسات الأخيرة على ترتيبات النشر السريع لقوات حماية الأمن المشتركة. وشدّد الدكتور إدريس على أنّ هذه كانت أولوية بالنظر إلى أحداث العنف الأخيرة وتحديات الحماية في دارفور.

ومثّل قرار الدكتور الهادي إدريس وسعادة السيّد نمر محمد بتخصيص مساحة مكتبية داخل قاعدة اليوناميد اللوجستية لاستخدام لجنة وقف إطلاق النار الدائم ولجنة ولاية شمال دارفور لحماية المدنيين، نتيجة هامّة لمشاركات نائبة الممثل الخاص للأمين العام خلال مهمّتها في دارفور وسيساعد ذلك الكيانين بتوفير المرافق لتعزيز التنفيذ الفعال لتفويض كلّ منهما.

DEPUTY SPECIAL REPRESENTATIVE OF SECRETARY-GENERAL, RESIDENT COORDINATOR AND HUMANITARIAN COORDINATOR IN SUDAN, PAYS TRIBUTE TO PEOPLE OF DARFUR, AFFIRMS COMMITMENT TO SUPPORT HUMAN RIGHTS PROTECTION

Deputy Special Representative of Secretary-General, Resident Coordinator and Humanitarian Coordinator in Sudan, Mrs. Khardiata Lo N’Diaye, on her visit to Darfur, Monday 20 December, joined the Wali of North Darfur to preside over the handover of the northern part of the UNAMID log base to State authorities.

The DSRSG paid tribute to the people of Darfur for their sacrifices and expressed condolence, on behalf of the SRSG and UNITAMS, to the families of those whose lives were lost during recent inter-communal violence.

In her remarks, the DSRSG commended the authorities for their cooperation and continued support to UNAMID liquidation team; and highlighted the need for the camp and the facilities within it to be used for the benefit of the people of Darfur.

The DSRSG expressed her concern over the safety and security of UNAMID liquidation team and integrity of the assets and emphasized the obligation of the Government to protect UNAMID personnel and take robust measures to prevent any form of threats or violence towards the camp and personnel.

“In my earlier engagements, I had the opportunity to meet and discuss with Dr Elhadi Idriss, a member of the Sovereign Council. I reiterated the expectations of the United Nations for the free and safe movement of all UN assets and the return of those that have been unlawfully seized by armed groups. I also met with Excellency Nimir Muhamed, the Wali of North Darfur, and discussed various issues of concern, particularly the importance of UN assets in the implementation of protection of civilians’ activities by various UN agencies. I stated that UNITAMS is committed and stands ready to assist the Government in fulfilling protection of civilians, human rights and rule of law priorities.” The DSRG said in her remarks.

In response, both Dr Elhadi Idriss and Excellency Nimir Muhamed expressed gratitude to the UN for the support and reaffirmed their commitment to ensure the security and safety of the UNAMID liquidation team and protection of UN assets. They also assured that all efforts will be made to engage with former UNAMID national staff who have, for several days, blocked entry into the UNAMID log base in El Fasher.

Updating on ongoing efforts to strengthen protection of civilians in Darfur, Dr Elhadi Idriss informed the DSRSG that his mission to El Fasher was to intensify consultations with state security entities, including signatory parties to the Juba Peace Agreement, to finalise arrangements for the rapid deployment of the joint security protection forces. Dr Idriss emphasized that this was a priority considering the recent violence and protection challenges in Darfur.

A major outcome of the DSRSG’s engagements during her mission to Darfur was a decision taken by Dr Elhadi Idriss and Excellency Nimir Muhamed to allocate office space within the UNAMID log base for the use of the Permanent Ceasefire Committee and the North Darfur State Protection of Civilians Committee. This will help the two entities with facilities to enhance effective implementation of their respective mandates.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى