في مؤتمر صحفي عاصف .. جبريل إبراهيم .. إمتصاص غضب الجماهير بعد زيادة البنزين 

الخرطوم : مروان الريح

 

أثارت الزيادة الكبيرة في أسعار الوقود ” بنزين وجازولين ” ردود أفعال واسعة في الشارع السوداني ، فمن الذي يصدق أن يصبح جالون البنزين في الخرطوم 1305 جنيه ، في ظل حكومة الفترة الإنتقالية التي جاءت بعد ثورة ضد الغلاء خلعت النظام السابق

 

ثورة جديدة :

يعتبر عدد من المواطنين أن زيادة الوقود هو شرارة لإحتجاجات جديدة ربما تؤدي الى سقوط الحكومة الانتقالية مثلما سقطت حكومة الإنقاذ ، ولإنقاذ الموقف وسيل الرسائل والدعوات للإحتجاج خرج وزير المالية والتخطيط الإقتصادي الدكتور جبريل إبراهيم ليوضح بعض الحقائق والأسباب التي قادت الحكومة لوضع هذه الزيادة

 

معالجات صعبة:

 

قال وزير المالية أن المالجات الإقتصادية التي أدت الى زيادة أسعار الوقود يعلم أنها شائه وصعبة على المواطن ، في وقت يعد جبريل بإصلاح الإقتصاد وأكد بأن الإقتصاد سيرى النور قريبا

 

الوزارة ترفع يدها :

 

قال وزير المالية والتخطيط الاقتصادي الدكتور جبريل إبراهيم أن وزارته رفعت يدها تماما عن دعم الجازولين والبنزين مؤكدا أنها لن تدعم هاتين السلعتين مبينا انها ستقوم بشراء الجازولين للمزارعين بالسعر التركيزي ، وقال جبريل ان الحكومة الحالية لا خيار لديها الا بإصلاح الاقتصاد وأنها حتي وان سقطت فإن الحكومة التي تأتي بعدها ما عندها خيار غير الاصلاح ، خروج جبريل في مؤتمر بوكالة سونا الأن يؤكد أن الحكومة تريد ان تمتص غضب الجماهير حتى يتفهم أسباب زيادة الوقود ، فهل يستجيب الشارع لتبريرات جبريل أم يكون هناك رأي أخر

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى