تحالف قوي وطني السودان ينتقد الأوضاع في السودان

الخرطوم : الحاكم نيوز

أعلن تحالف قوى وطني السودان (قوس) انه ظل نتابع بترقب واهتمام شديد ما آلت إليه أحوال البلاد من تردي اقتصادي وسياسي وأمنى مريع، جعل البلاد في كف عفريت،اذ ضربت الفوضي كل مناحي الحياه فيها وقال في بيان له ان الإحباط ولازم كل المواطنين الذين فقدو الأمل في ثورتهم وفي طموحاتهم التي دفعو تمنها مهرًا غاليًا من دماء ابناءهم الطاهره ،،مما يشير لفشل الحكومه التنفيذيه في تسيير دولاب العمل ،، وبشهادة شركاء الحكم أنفسهم بمكونيهم المدني والعسكري في اكثر من مناسبه ،،الأمر الذي يقود بلادنا الي مجهول وبسرعه كبيره قد نفقد السيطرة من بعدها علي كل شي وعلي رأسها حياه المواطن الذي بات يموت في المستشفيات علي راس الساعه لانعدام الدواء والذي يعتبر من اهم الأولويات التي ينبغي توفيرها ،،وغيرها من الأزمات التي باتت ملازمه للإنسان في السودان ومحاصره لحياته اليومية

نص البيان

بسم الله الرحمن الرحيم
تحالف قوي وطني السودان (قوس)
تنميه ..وحده ..عداله
بيان هام

ظللنا في تحالف قوى وطني السودان (قوس) نتابع بترقب واهتمام شديد ما آلت إليه أحوال البلاد من تردي اقتصادي وسياسي وأمنى مريع، جعل البلاد في كف عفريت،اذ ضربت الفوضي كل مناحي الحياه فيها ،،ولازم الإحباط كل المواطنين الذين فقدو الأمل في ثورتهم وفي طموحاتهم التي دفعو تمنها مهرًا غاليًا من دماء ابناءهم الطاهره ،،مما يشير لفشل الحكومه التنفيذيه في تسيير دولاب العمل ،، وبشهادة شركاء الحكم أنفسهم بمكونيهم المدني والعسكري في اكثر من مناسبه ،،الأمر الذي يقود بلادنا الي مجهول وبسرعه كبيره قد نفقد السيطرة من بعدها علي كل شي وعلي رأسها حياه المواطن الذي بات يموت في المستشفيات علي راس الساعه لانعدام الدواء والذي يعتبر من اهم الأولويات التي ينبغي توفيرها ،،وغيرها من الأزمات التي باتت ملازمه للإنسان في السودان ومحاصره لحياته اليومية ،،فالإنسان بات رخيصا في ظل حكومه لا تعمل ولا تتحرك الا في الاتجاهات الخطا والتي تقودنا الي مزيد من الاحتقان والأزمات في ظل الصراعات الدائرة علي المناصب والكراسي بعيدًا عن هموم المواطن والبلد ،
وتأكيداً على هذه المخاوف التي تعبر عن كل سوداني وطني شريف حادب على مصلحة وطنه وعلى شعارات ثورة ديسمبر المجيدة , طالعتنا اليوم قوة الحرية والتغيير ببيان معيب يؤكدون فيه فشلهم في إدارة المرحلة الانتقالية ،،بل يحملون بالكامل مسئولية هذا الفشل للجنتهم المركزية الحالية التي تعتبر جزءً اصيل منها وفيها ومن نافل القول وحسب القاعدة الذهبية لا نتوقع ان يكونوا جزاً من الحل.
فيإزاء هذه الظروف الحساسة التي تمر بها البلاد , وفشل حكومة الفترة الانتقالية في الإيفاء بالحد الأدنى من تطلعات ثورة ديسمبر المجيدة من عدالة ناجزة عبر إكمال إنشاء المجلس الأعلى للقضاء و المحكمة الدستورية , و محاكمة افراد و مؤسسات النظام البائد , و إكمال متطلبات السلام العادل بإقامة حكم فدرالي لكل أقاليم السودان يعنى بأصحاب المصلحة الحقيقية في كل إقليم , و إنشاء المجلس التشريعي ليبت في متطلبات المؤتمر الدستوري و التجهيز لانتخابات حرةٍ نزيهة , و رسم برنامج وطني سياسي اقتصادي امني لنهضة السودان , إزاء كل هذه الظروف و غيرها من مهددات امنية و اقتصادية و اجتماعية , نطالب في تحالف قوى وطني السودان (قوس) إعلان بطلان الوثيقة الدستورية بسبب انحلال الجسم الشريك فيها بموجب قرار الجمعية العمومية
وتكوين حكومة انتقالية من كفاءات غير حزبية لمده عام تعد البلاد وتجهز لقيام الانتخابات في فتره اقصاها نهايه العام ٢٠٢٢
م. نزار ابراهيم عمر
الامين العام
تحالف قوي وطني السودان (قوس )
الخرطوم ٢٢ مايو ٢٠٢١

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى