منظمة شباب من أجل دارفور : ماحدث بالجنينة يستهدف السلام

  …
الخرطوم : الحاكم نيوز
قالت منظمة شباب من أجل دارفور أنما حدث بالجنينة شيئ مؤسف ومرفوض جملة وتفصيلا يستهدف السلام والإستقرار ، وأدانت المنظمة بشدة ما لحق بمدير مكتبها بولاية غرب دارفور من إصابة واستشهاد إثنين من إخوانه وإستشهاد وجرح آخرين كثر من المواطنين جراء هجوم غادر مسلح عليهم بمدينة الجنينة .
وقالت المنظمة في بيان لها أن الأحداث خلفت خرابا ودمارا في الأنفس والممتلكات العامة والخاصة ، وقالت إنها تدين وتشجب وتستنكر الحادثة ، معتبرة ذلك إمتدادا لأحداث سابقة من الفتن والإنتهاكات بولايات دارفور المختلفة لاسيما غربها وحاضرتها مدينة الحنينة خاصة .
ودعت المنظمة الجهات المسؤولة للتدخل عاجلا ، كما دعت الأطراف ذات الصلة للتمسك بالحكمة والعقلانية وضبط النفس ، وتدعو الشباب خاصة بالولاية لتحكم صوت العقل والمحافظة علي المواطنين الأبرياء بتعدد إثنياتهم ومختلف أعراقهم وتباين آيديلوجياتهم ومشاربهم السياسية وقالت إنها تسأل الله العلي القدير بالرحمة والمغفرة للشهداء وعاجل الشفاء للجرجي . 
وتعتبر منظمة شباب من أجل دارفور من المنظمات الوليد الفاعلة في مجآلات التنمية والخدمات في دارفور تم تأسيسها في مايو 2020 منظمة طوعية لأجل نهضة دارفور ، تجاوزت عضويتها (184) ألف عضو في (56) دولة حول العالم ومنهم شباب بداخل الوطن .

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى