تعرف على ما قاله رئيس هيئة الأركان حول المناورات العسكرية مع مصر

مروي الحاكم نيوز

 

قطع رئيس هيئة الأركان الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين، بأن التدريبات المشتركة لسلاح الجو في السودان ومصر التي تمت في القاعدة الجوية بمروي في الولاية الشمالية خلال الأسبوع الماضي لا تستهدف بلداً مُعيّناً.

وشهد رئيس هيئة الأركان للقوات المسلحة الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين ونظيره رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الفريق أركان حرب محمد فريد حجازي أمس، ختام فعاليات تدريب نسور النيل (2) بقاعدة الفريق أول عوض خلف الله الجوية بمدينة مروي، بمشاركة عناصر من القوات الجوية السودانية والمصرية ومشاركة قوات الصاعقة السودانية والقوات الخاصة المصرية.

وشملت التدريبات، إجراءات التلقين وأسلوب تنظيم التعاون لتوحيد المفاهيم وصقل المهارات لإدارة العمليات الجوية المشتركة بكفاءةٍ عاليةٍ، بجانب تنفيذ العديد من الطلعات المشتركة لمُهاجمة الأهداف المعادية وحماية الأهداف الحيوية، بمشاركة مجموعة من المقاتلات المتعددة المهام، بجانب تمارين الأبرار الجوي.

وأشاد رئيس هيئة الأركان خلال مخاطبته، ختام التدريب بالمستوى العالي والمتطور للنسخة الثانية لنسور النيل، لافتاً الانتباه إلى أهمية تنظيم دورات معايشة لهذه التدريبات لتطبيق التدريبات في أرض الواقع حماية للبلدين، وأكد الحسين أن تمارين نسور النيل تسهم في تعزيز العلاقات بين البلدين وتكامل الأمن القومي للبلدين، معرباً عن تمنياته أن يستمر هذا التعاون بين البلدين، ناقلاً تحايا رئيس مجلس السيادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان للقوات المتدربة ومباركته لهذا الجهد الذي يشهد تطوراً مستمراً.

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى