أخر الأخبار

المركز الأفريقي لدراسات السلام والحوكمة يقدم تنوير حول العنف ضد المرأة للقيادات النسوية بحركات الكفاح المسلح

 
الخرطوم الحاكم نيوز
قامت وحدة مكافحة العنف ضد المرأة و الطفل بالتعاون مع المركز الأفريقي لدراسات الحوكمة و السلام والتحول بتقديم تنوير عن جهود السودان في مكافحة العنف ضد المرأة و الطفل لقيادات المكون النسوي لحركات الكفاح المسلح.

وقد كان التنوير بحضور عدد مقدر من قيادات المكون النسوي لحركات الكفاح المسلح. وإبتدرت الحديث د/ سليمة إسحق الخليفة مدير عام وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل بتقديمها تنويرأ عامأ عن تخصص الوحدة و إرتباط عمل الوحدة ووزارة التنمية الاجتماعية. وقد ذكرت خلال حديثها الإتفاق الإطاري ما بين الأمم المتحدة وحكومة السودان وإختصاصه بحماية النساء و الفتيات من العنف الجنسي، وأنه يعتبر وسيلة من وسائل الحرب وله علاقة باستمرارية الحرب وعدم الوصول للمصالحة.

وأكدت علي ضرورة الإستفادة من التجارب الإقليمية باستخدام الموارد والمعطيات الممكنة . وناشدت بضرورة مشاركة النساء في ملف الترتيبات الأمنية. وذكرت مشاركة الوحده في الخطة الوطنية الخاصة بالقرار 1325 الخاص بالنساء و السلام وأن الخطة الوطنية تلزم كل وزارة معنية بها بالإلتزام بها وادراجها ضمن خططها.

وإختتمت حديثها عن ضرورة وجود مدنيين ضمن القوات المشتركة لمراقبة سريان الوضع الإنساني في مناطق النزاعات .

وتحدثت أ /سلمي محمد أحمد المستشارة القانونية بالوحدة، عن الإطار المتعلق بالحماية والوقاية وأن المسؤولية هي مسؤولية جماعية للمطالبة بالحقوق و تصحيح المسار .

وفي ختام التنوير تم الإتفاق علي ضرورة التدريب خصوصا في مسألة الإتفاق الإطاري والقرار 1325 والأخذ بعين الإعتبار للمقترحات المقدمة من قبل المكون النسوي لحركات الكفاح المسلح لتقليل العنف ضد المرأة ومساعدتها علي المطالبة بحقوقها.

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى