وزير التربية والتعليم يوجه بوضع وادماج الصحة الجسدية والجنسية في المناهج الحديثة

الخرطوم -الحاكم نيوز

وجه بروفسور محمد الأمين التوم وزير التربية والتعليم الاتحادية ، باهمية التطرق للصحة الجسدية والجنسية وإدماجها في المناهج الحديثة بصورة علمية دون خدش للحياء واصفا بانها من الأشياء المسكرت عنها .
وكشف الوزير خلال مخاطبته الموتمر الأول لمناهج المرحلتين المتوسطة والثانوية والذي ينظمه المركز القومي للمناهج والبحث التربوي بصالة المعلم اليوم، عن تكوين لجان للمواد التي يتفق عليها بالمرحلتين لأعداد مناهج حديثة تساعد في تحرير العقول وتمكنها من المعارف المطلوبة وان نودع في هذه المرحلة الهامة نهاية مرحلة الظلام ووجه المعلمين بتزيلها على أرض الواقع وان تقوم الوزارة بمراقبة الطلاب وكيفية التعامل معها .
من جهته كشف د عمر القراي مدير عام المركز القومي للمناهج والبحث التربوي، عن مبادي جديدة لوسائل القياس والتقويم مطالبا أعضاء المؤتمر بوضع اسس جديدة لتقويم الطلاب ووضع قياس لاستيعاب الطالب وقدرته علي التحليل وقياس مهاراته والنشاط اللاصفي مع إضافتها للإمتحانات في نهاية العام بدلا من نظام الحالي القائم على التقييم عبر الامتحان في نهاية العام والذي وصفه انه بالغ الضرر واسهم في إفشال العملية التعليمية ،واشار الى وجود تحارب لبعض الدول تركز على النشاط اللاصفي بنسبة( 65%)ونسبة الامتحان (35%).
واكد القراي، اهمية تطوير المناهج لمواكبة التطورات وثورة الاتصالات والتعليم الرقمي والتعامل مع التكنلوجيا بمفاهيم العلم الحديث وشدد على ضرورة وضع طرق حديثة للتدريس وتوصيلها للطلاب عن طريق تدريب المغلم واكد رفضهم للمنهج التقليدي الذي يقوم على التلقين ويرفض النقد والنقاش والذي تميزت به الحقبة المظلمة.
وأعلن القراي،عن مؤتمر منفصل لتدريب المعلمين والذي يعاني الآن من قلته وقلة نوعيته.
ويستمر المؤتمر حتى الخميس القادم بمشاركة الخبراء والمختصين وتقدم من خلاله العديد من أوراق العمل في مجالات مختلفة.

الحاكم نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة... سرعة اكتر مصداقية اكتر دقة وانتشار للخبر والإعلان ..™

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى