بيان من القيادة التنفيذية لحركة تحرير كوش السودانية

الخرطوم الحاكم نيوز

بتاريخ اليوم ٢٠/١٢/٢٠٢٠ أقامت المجموعه الانقلابيه مؤتمرا صحفيا بقاعة طيبه برس في حضور بعض القنوات الفضائيه ومجموعه من الصحفيين، تحدث فيه د. اسامه ابراهيم دهب الامين السياسي المفصول من الحركة مدعيا فيه أنه رئيس الحركه .

كنا حتي هذه اللحظه نتعامل مع هذه المجموعه علي انها مجموعه خارجه عن العمل المؤسسي والحركي وأنها اعتمدت في تنفيذ هذا الانقلاب علي دستور غير مجاز وعلي ضوئه خاطبنا الجهات الرسميه للدولة من مجلس السيادة الانتقالي ووزارة الحكم الاتحادي والجبهة الثورية والتي نحن منها، بأن هذا المجموعة خارجه عن العمل المؤسسي للحركه وقد تم عزلهم بموجب خطابات تم تسليمها وتم اعتمادها منهم وعلي ضوء ذلك تم تعيين مكتب قيادي جديد وبدأ عمله الروتيني للحركة.

حتي تاريخ هذا اليوم يحضر الرئيس محمد داود بنداك الرئيس الشرعي الموقع علي اتفاقية السلام ممثلا للحركة ومسار الشمال والمعتمد لدي جميع الجهات الرسميه في الدولة اجتماعات الجبهة الثورية لتنفيذ اتفاق السلام.
للاسف فؤجنا اليوم في اخبار التاسعه بالتليفزيون القومي نقل وقائع المؤتمر الصحفي للمجموعة الانقلابية ومقطع تحدث فيه د.اسامة دهب مدعيا انه اصبح رئيس للحركة وذكر كيفية عزل رئيس الحركة الشرعي.
ونحن نعتبره ازدواجية معايير بين الجهات الرسميه للدولة وللتليفزيون القومي الذي يمثل الدولة، فنحن نرفض هذا المسلك التضليلي للرأي العام والانحيازي لهذه المجموعة ونطلب تقديم اعتذار من نفس التليفزيون القومي ومن الجهات الرسمية للدولة وإلا سنقوم بمقاضاة الهيئة القومية للتليفزيون لتقديمها مادة خاطئة والتي تسببت في احراج وفقدان الثقه بين الحركة مع أعضائها والدولة بأكملها .

مقدمه/
محمد داؤد بنداك
رئيس حركة تحرير كوش

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق