وزير الثروة الحيوانية : عائد الصادر يرجع إلينا اباريق ولبان

الخرطوم الحاكم نيوز
قال وزير الثروة الحيوانية المكلف، عادل فرح إن الوزارة لاتملك أي إحصائيات عن حصائل صادر الثروة الحيوانية وشكى فرح من عائد صادر الثروة الحيوانية يعود للبلاد في شكل لبان وكاتشاب وأباريق
وطالب بضرورة البرتكول التجاري في كافة المجالات وقال الوزير إن هناك عمليات تصدير تتم لدول ليس لديهم برتكول تجاري مشترك مما يعرض السودان لخسائر كبيرة لغياب ضمانات عودة ضمانات حصائل الصادر
وأقر الوزير في حوار مع اليوم التالي ينشر بالداخل بتهميش وزارته من الجانب الرسمي لاسيما في الجانب المالي وأكد على ممارسة النظام البائد لتخريب ممنهج ومنظم على قطاع الثروة الحيوانية طال كافة البنى التحتية للقطاع وكشف عن عدم وجود أسطول من العربات لترحيل منسوبي الوزارة ونوه إلى أنه توجد طبيبة بيطرية تقوم الوزارة بترحيلها بركشة لافتا إلى وجود تحديات تقعد بالوزارة عن أداء دورها المنوط بها من بينها النقاطعات مع الوزارات الأخرى

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

‫3 تعليقات

  1. بسم الله الرحمن الرحيم

    *التجمع القومي السوداني الثوري*(تقم)

    *بيان بخصوص مليونية 19ديسمبر*

    * خالص التحايا والمجد لجماهير الشعب السوداني عامة ولشباب الثورة بصفة خاصة،والمجد والخلود لشهداء الثورة السودانية وجميع شهداء الوطن الذين قدموا ارواحهم فداء للوطن من اجل ان تسود (الحرية والسلام والعدالة).
    ومن بعدهم التحية والسلام للإخوة والرفاق في حركات الكفاح المسلح الذين لبوا نداء الوطن والسلام من اجل إستقرار ورفعة السودان.

    *جماهير شعبنا الاحرار* : –
    منذ إندلاع ثورتكم المجيدة التي فجرها وضحي من اجلها خيرة شباب السودان بالعاصمة وولايات السودان المختلفة، ظللنا نتابع فشل القوي السياسية الإنتهازية التي سرقت تضحيات ابناء الوطن وسطت علي ثورتهم ظللنا نتابع سقوطها وفشلها في تحقيق مطالب الثورة ( القصاص للشهداء ،وإصلاح الوضع الاقتصادي والمعيشي، ومحاكمة قادة النظام البائد وإستردات حقوق الشعب السوداني ).

    * علية نؤكد نحن في التجمع القومي السوداني الثوري بكل مكوناتنا ومكاتبنا بالعاصمة والولايات سوف نتقدم الصفوف ونقود هذا الحراك المليوني ، ونجدد الدعوة لكافة المخلصين والشرفاء من أبناء الشعب السوداني للخروج يوم 19 ديسمبر لأسترداد الوطن من ايد العملاء والمرتزقة ، وإعادة البناء السياسي المنشود وحماية السلام واستكمالة من أجل إستقرار الفترة الانتقالية ، وتحقيق العدالة وإزالة التشوهات والتمكين من جميع مؤسسات الدولة و الأجهزة العدلية وتكوين المحكمة الدستورية ، وتشكيل حكومة الكفاءات الوطنية بشركاء السلام ، التي تفضي الى انتخابات حرة ونزيهة ، وان خروجك يعني دعمك لاسترداد الوطن واستقلال قراره الداخلي ،ودعمك للسلام ،ورفضك للمحاصصات والشليليات الحزبية الضيغة.

    * نعم لاسقاط احزاب الحرية والتغيير.

    * نعم لقيام حكومة كفاءات وطنية بشركاء السلام.

    * نعم لرفض الواقع المعيشي الحالى والإصلاح الاقتصادي وحال المواطن.

    *نعم لسيادة المؤسسات القومية الحرة ورفض فرض الوصايا الدولية على قوات الشعب المسلحة والأجهزة الأمنية الاخري.

    * نعم للاستقرار الاكاديمي وفتح المدارس والجامعات والمشافي وتوفير الدواء .

    الأستاذ/ *برير إبراهيم حسين*
    *رئيس التجمع القومي السوداني الثوري* (تقم).

    الثلاثاء الموافق 15 ديسمبر 2020م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق