11 الف لاجئ يصلون القضارف جراء الحرب في إقليم التقراي

الخرطوم الحاكم نيوز

وقف وزير الداخلية الفريق اول ركن الطريفي ادريس دفع الله والوفد المرافق له بحضور والي القضارف د.سليمان علي واعضاء لجنة امن الولاية وقفوا اليوم على مجمل اوضاع اللاجئين الفارين من الحرب باقليم التقراي

وثمن الوزير الجهود الكبيرة التي بذلتها الولاية في استقبال وايواء اللاجئين بالاضافة للترتيبات الصحية والامنية المحكمة

وقال ان زيارتهم برفقة اللجنة الوطنية الخاصة بالنزاعات ومفوضية شؤون اللاجئين تأتي ضمن الخطة الخاصة لترتيب احوال اللاجئين واتخاذ التدابير اللازمة في الجوانب الصحية وتأمين اللاجئين وفق القانون الدولي وتعزيز جهود الولاية ودعمها للتعامل مع هذا الوضع الانساني ومؤكدا دعم الحكومة ووقوفها مع الولاية فيما يلي ايجاد مواقع ومعسكرات لحين عودة الاوضاع الى طبيعتها

واوضح والي القضارف اهمية زيارة الوزير ووقوفه على مجمل الاوضاع جراء النزاعات المسلحة باثوبيا مجددا الدعوة للمنظمات العالمية لتقديم الدعم اللازم للاجئين.

واوضح معتمد اللاجئين ان الزيارة تهدف للاطلاع على الخطط الرامية لانشاء معسكرات للاجئين توطئة لتقديم العون اللازم للاجئين مشيرا الى ارتفاع اعداد القادمين اليوم الى اكثر من 11 الف وسط توقعات بوصول اللاجئين الى اكثر من 20 الف حال تواصل التوترات العسكرية والنزاعات المسلحة بالاقاليم المجاورة للولاية.

وكان الوزير قد تلقى تنويرا مفصلا حول الترتيبات التي اتخذتها القضارف فيما يختص بقفل الحدود والاحترازات التي اتبعت منذ اندلاع الاحداث في اثيوبيا

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق