الخارجية تدين جريمة نيس الفرنسية

تدين وزارة الخارجية الجريمة
الإرهابية التى وقعت فى نيس بفرنسا والتى راح ضحية لها ثلاثة من الابرياء، وتعرب عن تضامنها مع الجمهورية الفرنسية ومع أسر الضحايا.
وتؤكد الوزارة أنه لا يمكن لمرتكبى مثل هذه الجريمة التعبير عن اي دين، بحكم اجماع الاديان على تحريم قتل الابرياء.
ومع وقوع كل اعتداء ارهابي، فى أي بلد، تتأكد حاجة العالم إلى التوحد فى وجه الإرهاب وإلى المثابرة فى مكافحته ، وإلى التأكيد على ترسيخ قيم السلام والحرية والتعايش الايجابي فى وبين المجتمعات.
واذ يتخذ السودان موقعه فى صف هذه القيم، فإنه لن يألو جهداً فى محاربة الإرهاب، وصولاً إلى الخلاص منه. وفى سبيل هذا، يتابع السودان تعاونه مع الدول كافة ويتعهد ببذل اقصى ما يمكنه فى الجهود الدولية المبذولة لتحقيق هذه الغاية.

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق