تعليم الإناث في سلم أولويات حكومة جنوب كردفان

أكد والي جنوب كردفان الدكتور حامد البشير إبراهيم على ضرورة الاهتمام بتعليم الإناث وتكثيف التوعية بخطورة مرض سرطان الثدي والتعريف بسبل الوقاية منه.

جاء ذلك خلال مخاطبته بقاعة قطاع الصحة والتنمية الإجتماعية الجلسة الإفتتاحية لورشة العمل الطوعي ودوره في بناء السلم الإجتماعي بمشاركة منظمات المجتمع المدني والمبادرات والجمعيات إضافة إلى لجان المقاومة، ويأتي ذلك ضمن حملة أكتوبر الوردي التي ينظمها الصندوق القومي للتأمين الصحي بالولاية بالتعاون مع مبادرة الإعلامية لمياء متوكل.

ونبه الوالي إلى وجود الكثير من المشكلات التي تضررت منها المرأة في الولاية واصفا إياها بالمعاناة الصامته التي تحتاج الى مبادرات، وأشار حامد إلى إهتمام حكومته بتعليم البنت باعتبار عملية تعليم البنات لا تزال ضعيفة للغاية.

فيما أوضح المدير العام لوزارة الصحة المكلف الدكتور الرضي عبدالهادي على إمكانية الإعلام في لعب دور تجاه وقاية المجتمعات عبر التوعية بخطورة مرض سرطان الثدي، مشيراً إلى أن وزارته تبذل جهودا لتوفير المعدات الصحية بالولاية.

من جانبه أشار المدير التنفيذي للتأمين الصحي بجنوب كردفان الفاضل الكامل الدودو إلى أن ورشة العمل الطوعي و دوره في بناء السلم الإجتماعي تتسق مع حاجة الولاية التي تعد ذات هشاشة نسبة لظروف الحرب التي مرت بها، لافتاً إلى أن تكوين شبكات العمل الطوعي تدعم العمل الحكومي وترسخ قيم التكافل والوطني.

وقال الفاضل إن الصندوق يقوم بتبني قضايا الحماية الإجتماعية ضمن سياساته الموضوعة، مؤملاً بأن تحدث الورشة أثراً إيجابياً على مجتمع الولاية حتى ينعكس ذلك على تقديم خدمات أفضل.

بدوره قال مدير وحدة الإعلام والعلاقات العامة برئاسة الصندوق الإتحادية علي أبو علي إن الورشة تهدف إلى تكوين شبكة تعمل على توفير الخدمات للمواطنين بمحليات الولاية من خلال متابعة نقص إحتياجات المؤسسات الصحية المطلوبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى