ما علاقة القهوة السوداء بضيق التنفس؟

تحدث متلازمة ضيق التنفس المزعجة للغاية عند أغلب الأشخاص خصوصا بعد القيام بعمل شاق ومجهد، أو تحدث على خلفية الإصابة بأمراض الرئة المختلفة.

ويمكن أن يكون ضيق التنفس أمرا مؤقتا بحيث يمكن علاجه في المنزل، أو مزمنا بسبب الإصابة باضطرابات صحية معينة تحتاج للاستشارة الطبية حتما.

إن كنت تعاني من ضيق التنفس المؤقت، يمكنك اعتماد بعض العلاجات المنزلية البسيطة للتخفيف من الأعراض، وذلك بحسب موقع «تايمز أوف إينديا» وفقا لـ «سبوتنيك»، وتتمثل هذه العلاجات بما يلي وأهمها القهوة السوداء التي تحتوي على مادة الكافيين التي تقلل من تقلصات وإجهاد العضلات التنفسية التي تساعد بعمليتي الشهيق والزفير، لذا فهي فعالة للغاية للأشخاص الذين يعانون من الربو، كما ثبت أنها تحسن وظيفة الرئتين وتساعدك في التغلب على مشكلة ضيق التنفس.
كما أن تناول شاي الزنجبيل يساعدك أيضا على الشعور بالراحة عند الإصابة بضيق التنفس، علاوة على ذلك، فهو يقلل من احتمالية الإصابة بضيق التنفس الناتج عن عدوى الجهاز التنفسي، وذلك لأنه يتمتع بخصائص مضادة للالتهابات تقلل من حدوث الالتهاب في الرئتين.

وتساعدك طريقة التنفس بزم الشفاه البسيطة، في إدارة مشكلة ضيق التنفس، إذ يمكن أن تبطئ من وتيرة تنفسك، مما يوفر لك الراحة الكبيرة.

اجلس أولا على الأرض أو الكرسي في وضع مريح مع ظهر مستقيم، ثم استنشق الهواء ببطء من أنفك لمدة 4 إلى 5 ثوان، حاول أن تملأ بطنك بالهواء بدلاً من رئتيك.

احفظ شفتيك في وضعية الزم كما لو كنت تريد أن تطفئ الشموع، وأخرج الزفير لمدة 4 إلى 6 ثوان، يمكنك تطبيق هذه الطريقة بمعدل 10 إلى 20 مرة للعودة إلى الحالة الطبيعية.

وفي حال صعوبة في التنفس عند الإصابة بنزلات برد نتيجة تكوين وتراكم المخاط في الرئتين، فاستنشاق البخار مفيد بهذه الحالة بسبب الحرارة والرطوبة الناجمة عنه والتي تسهم في إزالة والتخلص من هذا المخاط المتراكم، وبالتالي إمكانية التنفس بسهولة.
عكاظ

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق