تمديد الفترة الانتقالية (39) شهراً و(10) أيّام لتضمين السلام في (الدستورية)

الخرطوم- الحاكم نيوز

حدّدت مصفوفة تنفيذ اتفاق القضايا القومية لاتفاق السلام، (10) أيّام لإدراج اتفاقيات السلام في الوثيقة الدستورية من تاريخ التوقيع النهائي، على أن تنفذ من قبل مجلسي السيادة والوزراء.

ووفقاً للمصفوفة التي نشرتها وكالة السودان للأنباء أمس، يتعيّن أطراف العملية السلمية في مجلسي السيادة والوزراء خلال (7) أيّام من إدراج الاتّفاق في الوثيقة، يتم تعيينهم من قِبل مجلس السيادة، على أن يتم اختيار الـ(3) أعضاء بواسطة أطراف العملية السَّلمية، فيما يتم تعيين مرشحي الجبهة الثورية الـ(5) من قِبل رئيس الوزراء، واعتمادهم من قِبل السيادي.

وطبقاً للمصفوفة، يتم تعيين أطراف العملية السلمية في المجلس التشريعي خلال (30) يوماً من تاريخ التوقيع النهائي، ونَصّ الاتفاق على تمديد الفترة الانتقالية لـ(39) شهراً من تاريخ التوقيع النهائي واستثناء الممثلين من أطراف العملية السلمية المُوقّعة على الاتفاق من المادة (20) من الوثيقة الدستورية.

مصدر الخبر / صحيفة الصيحة

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق